مكتب أبوظبي للاستثمار ملتزم بتطوير معايير الحوكمة البيئية والمؤسسية

قال طارق بن هندي، المدير العام لمكتب أبوظبي للاستثمار، إن إمارة أبوظبي كانت في طليعة التنمية المستدامة في المنطقة مع التزامها بإيجاد مستقبل أكثر خضرة، على النحو المحدد في الرؤية البيئية 2030 والرؤية الاقتصادية 2030 لأبوظبي. 

وأضاف بن هندي في كلمته خلال ملتقي أبوظبي للتمويل المستدام اليوم: "شهدت أبوظبي إنجازات لافتة في هذا المجال، مثل مدينة مصدر، بالإضافة إلى التزام بقيمة 15 مليار دولار من حكومة أبوظبي لضمان استمرارنا في تحقيق الطموحات لخفض الكربون."

وتابع بن هندي: "ومن جانبنا، يتمثل طموح والتزام مكتب أبوظبي للاستثمار بالمساهمة في تطوير معايير الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية من خلال تركيزنا على الابتكار والتكنولوجيا والاستدامة."

طباعة Email
تعليقات

تعليقات