"الاتحاد للشحن" تكشف عن زيادة بنسبة 50% في شحنات الأدوية

أعلنت الاتحاد للشحن، ذراع عمليات الشحن والخدمات اللوجستية التابع لمجموعة الاتحاد للطيران التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، عن زيادة سنوية بنسبة 50% في عمليات شحن الأدوية التي تتم عن طريق خدمة فارما لايف "PharmaLife" ، المتخصصة بخدمات الأدوية والرعاية الصحية. ويتزامن هذا النمو السنوي مع احتفال الشركة بالذكرى السنوية الثانية لحصولها على اعتماد مركز تميز المدققين المستقلين لخدمات نقل الأدوية ولوجستيات علوم الحياة التابع لاتحاد النقل الجوي الدولي (IATA CEIV Pharma)، بالتعاون مع مطار أبوظبي الدولي والاتحاد لخدمات المطار، حيث تُعدّ واحدة من 24 شركة شحن معتمدة في هذا المجال في العالم.

وتغطي عمليات الاتحاد للشحن حالياً أكثر من 1,050 منطقة تجارية حاصلة على اعتماد IATA CEIV Pharma ما يضمن سلامة المنتجات خلال عملية النقل. كما كشفت الاتحاد للشحن عن تسجيل نمو قوي في معدل شحنات المنتجات التي تتطلب درجة حرارة من +2 إلى +25 درجة مئوية، التي أطلقتها الشركة في أواخر عام 2020، مدفوعةً بشكل رئيسي بزيادة الطلب على المنتجات التي تتطلب درجة حرارة مضبوطة من +15 إلى +25 درجة مئوية و باردة من +2 إلى +8 درجة مئوية. 

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال بدر آلعلي ، مدير تجاري أول الإمارات والشرق الأوسط وتأجير طائرات الشحن في الاتحاد للشحن: "تتمتع الاتحاد للشحن بخبرة واسعة في مجال النقل العالمي للمنتجات الدوائية التي تتسم بحساسيتها تجاه الوقت ودرجات الحرارة، بما فيها اللقاحات، ولذا تمتثل عملياتها للمتطلبات الصارمة التي تفرضها الجهات المُصنّعة لهذه المنتجات. وأتى اعتماد IATA CEIV Pharma تأكيداً على قدرات الشركة في هذا المجال وتعزيزاً لثقة الشركاء لتوفير حلول عالية الجودة في 54 محطة تشغيل للمنتجات الدوائية مع الخبراء المتخصصين لتقديم الخدمات الاستشارية".

وأسهم إطلاق ائتلاف الأمل من أبوظبي نهاية عام 2020 في زيادة معدلات النمو المسجلة . ومن المتوقع أن يدعم هذا الائتلاف نمو خدمات شحن الأدوية التي توفرها شركة الاتحاد للشحن خلال عام 2021.

وأضاف آلعلي قائلاً: "يُعزز الدور الإيجابي الذي تلعبه الاتحاد للشحن ضمن ائتلاف الأمل موقع خدمة فارما لايف، والتي كانت الأولى من نوعها في المنطقة في الحصول على اعتماد IATA CEIV Pharma نتيجة تميّزها في نقل المنتجات في هذا القطاع. ونجحت الاتحاد للشحن خلال شهر ديسمبر الماضي في نقل ملايين الجرعات من لقاح كوفيد-19 على متن طائرة بوينج 777-300ER، بالإضافة إلى وضع جدول لنقل مزيد من الشحنات".

وتعتزم الاتحاد للشحن، كونها عضواً في فريق العمل المعني بنقل المواد الحساسة للوقت والحرارة في الاتحاد النقل الجوي الدولي، تعزيز المزايا التي تتمتع بها في القطاع العالمي لنقل الأدوية من خلال تقديم برنامج تعليمي مستمر استفاد منه أكثر من 600 أخصائي في مختلف أنحاء العالم عبر 30 ندوة عبر الإنترنت.

وأوضح آلعلي: "سيستمر هذا البرنامج خلال عام 2021، بالتزامن مع جهود الاتحاد للشحن لتطوير شبكتها على مسارات تجارة الأدوية المعتمدة والتي تمتثل لأعلى المعايير وتضمن سلامة المنتجات. وتشمل التحسينات الجديدة المقررة للعام الجاري طرح الأغطية الحرارية والعربات المبردة وخدمات الحجز الإلكتروني للمنتجات الدوائية، فضلاً عن تأمين التعاون مع تحالف فارما.ايرو بين مزودي خدمات شحن الأدوية عبر مختلف القطاعات، ومجموعات الشحن الحاصلة على اعتماد مركز تميز المدققين المستقلين، ومشغلي المطارات وغيرها من الأطراف المعنية في قطاع الشحن الجوي".

كلمات دالة:
  • الاتحاد للشحن،
  • الاتحاد للطيران،
  • الامارات
طباعة Email
تعليقات

تعليقات