«الإمارات دبي الوطني» يطلق خدمة لا تلامسية جديدة لفتح حساب مصرفي

أصبح «الإمارات دبي الوطني» أول بنك في المنطقة يتحقق من الأوراق الثبوتية للعملاء الجدد باستخدام تقنية الاتصال قريب المدى اللا تلامسية، وذلك عند قيامهم بفتح حسابات مصرفية جديدة باستخدام تطبيق الخدمات المصرفية عبر الهاتف المتحرك.

ويمكن الآن للمقيمين الذين يتقاضون الرواتب والراغبين بفتح حساب مصرفي جديد من خلال تطبيق الخدمات المصرفية عبر الهاتف المتحرك وضع هويتهم الإماراتية وجواز سفرهم الإلكتروني تحت الهاتف للتحقق منها.

ويقوم حل «ترو آي دي» من بنك الإمارات دبي الوطني عبر تقنية الاتصال قريب المدى بقراءة المعلومات من الشرائح المدمجة في الوثائق الرسمية واستخراج البيانات وملء المعلومات الضرورية في طلب فتح الحساب الرقمي. ولإكمال العملية، يُطلب من العميل التقاط صورة ذاتية (سيلفي) عبر التطبيق.

يأتي تطوير بنك الإمارات دبي الوطني لحل «ترو آي دي» في إطار تعاونه مع اثنتين من الشركات الرائدة في ميادين التكنولوجيا المالية، وهما «فيجن لابس» و«سمارت إنجنز».

ويتوفر حل قراءة معلومات جواز السفر الإلكتروني عبر تقنية الاتصال قريب المدى على الهواتف الذكية التي تعمل بنظام «آي أو إس»، بينما يتوفر الحل لقراءة الهوية الإماراتية وجواز السفر الإلكتروني للهواتف الذكية التي تعمل بنظام «آندرويد».

وقال مروان هادي، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس قسم الخدمات المصرفية للأفراد في الإمارات لبنك الإمارات دبي الوطني: انطلاقاً من ريادته في ابتكارات الخدمات المصرفية الرقمية، يواصل البنك مساعيه الرامية للاستفادة من التقنيات المتطورة لتقديم تجارب متفوقة للعملاء.

وسيثمر إطلاق هذه التقنية عن تعزيز أمان وموثوقية خدمة فتح الحساب المصرفي الجديد مباشرة عبر الهاتف المتحرك، والتي لاقت استجابة واسعة وإقبالاً كبيراً بين العملاء.

من جانبه، قال أنطون نازاركين، مدير تطوير العمليات الدولية في «فيجن لابس»: يسرنا التعاون مع بنك الإمارات دبي الوطني في إطار مساعيه الرامية لتطوير خدماته التقنية المقدمة للعملاء، ونشيد بالجهود التي يبذلها فريق عمله لتطوير الجيل المقبل من الحلول المصرفية الرقمية المبتكرة.

ونحن على ثقة بأن التجربة الإيجابية التي يقدمها هذا الحل المبتكر في إطار فئة حلولنا «اعرف عميلك»، سيوسع آفاق الخدمات المصرفية القائمة على المقاييس الحيوية التي يقدمها البنك لعملائه وموظفيه.

بدورها، قالت نيكيتا أرلازاروف، المدير المالي في «سمارت انجنز»: يمثل دخولنا إلى منطقة الشرق الأوسط بالتعاون مع بنك الإمارات دبي الوطني خطوة في غاية الأهمية بالنسبة لنا، ونتوجه بجزيل الشكر إليه على الثقة التي وضعها بنا.

ولا شك أن هذا التعاون يمنحنا القدرة على دعم عملية استخراج البيانات من معرفات شخصية مخصصة للمنطقة ومراقبتها بدقة، علاوة على تطوير تقنية التعرف على الأحرف العربية لإجراء هذه العملية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات