«إينوك» تفتتح محطة خدمة جديدة في أم القيوين

سيف الفلاسي

أعلنت مجموعة «إينوك»، عن افتتاح محطة خدمة جديدة في أم القيوين، بهدف تلبية احتياجات سائقي المركبات من الوقود، خاصة العابرين على شارع الشيخ محمد بن زايد من الإمارات الشمالية إلى إمارتي دبي وأبوظبي، وبهذا ترفع «إينوك» العدد الإجمالي لمحطاتها إلى 150 محطة خدمة موزعة على أنحاء الدولة.

وتضم محطة الخدمة الجديدة، خمس حارات للتعبئة، وعشر مضخات وقود رقمية، إضافة إلى حارة مستقلة للتزود بوقود الديزل. كما تم تزويد المحطة بعدد من الحلول المؤتمتة بالكامل للبيع بالتجزئة. وتضم المحطة أيضاً متجر «زووم»، بمساحة 288 قدماً مربعة، ومنفذ «برونتو»، وعدداً من خيارات الأطعمة والمشروبات، بالإضافة إلى مواقف لاستراحة الشاحنات وغرف للصلاة.

وقال سيف حميد الفلاسي الرئيس التنفيذي لمجموعة «إينوك»: «في إطار خططنا الرامية إلى توسيع حضورنا في دولة الإمارات، تأتي محطة الخدمة الجديدة في أم القيوين، لتلبي احتياجات سائقي المركبات العابرين على شارع الشيخ محمد بن زايد، الذي يشهد واحداً من أعلى معدلات كثافة الحركة في الدولة. ونعتز بقدراتنا التي ستمكننا من المضي قدماً في خططنا التوسعية في المناطق الشمالية، رغم التحديات التي شهدناها هذا العام». وتم تشييد المحطة، تماشياً مع المعايير الخضراء التي وضعتها بلدية أم القيوين، وتضم أنظمة المراقبة بالدائرة المغلقة CCTV، وكاميرات ترصد أرقام لوحات المركبات آلياً. نظام مؤتمت وتعمل المحطة بنظام مؤتمت بالكامل، للتزوّد بالوقود والأنظمة الإلكترونية، لمراقبة معدلات الوقود والكشف عن التسرب، كما أن المحطة مزوّدة بأنظمة استعادة البخار من المستويين الأول والثاني، والصادرة عن خزانات المحطة، ومن المركبات أثناء تزويدها بالوقود.

كفاءة الطاقة

بهدف الارتقاء بمعايير كفاءة الطاقة، وتقليص البصمة الكربونية، تم تزويد محطة الخدمة بأنظمة الإضاءة التي لا تتطلب سوى الحد الأدنى من الصيانة، ويشمل ذلك الصمامات الثنائية الباعثة للضوء LED، ذات الكفاءة العالية في استهلاك الطاقة، والتي يصل عمرها الافتراضي إلى 50 ألف ساعة عمل، وتسهم في ضمان السلامة من المخاطر الكهربائية والحرائق، وتقليص استهلاك الطاقة بنسبة 50 %.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات