دبي نقطة انطلاق رئيسية للسياحة البحرية

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد فرانشيسكو رافا، مدير منطقة آسيا، والأسواق النامية وأمريكا الشمالية في «كوستا كروزس» وجود طلب كبير من أوروبا على السياحة البحرية انطلاقاً من دبي بعد الاستمتاع بوجهات الإمارة ضمن حملة «أجمل شتاء في العالم»، واصفاً دبي بأنها مركز عالمي للسياحة البحرية وإحدى المدن الفريدة في العالم التي مكنت شركة السياحة البحرية الرائدة عالمياً من ربط مقومات السياحة البحرية بالبرية. وقال في تصريحات خاصة لـ«البيان»، مع بدء سفينة «كوستا توسكانا» السياحية الفاخرة رحلاتها في الخليج العربي لأول مرة انطلاقاً من «دبي هاربر»:

إنه بفضل موقع دبي ومقوماتها السياحية الراقية، فقد قامت السفينة بالتزامن مع حملة «أجمل شتاء في العالم» بإطلاق عدد من عروض السياحة البحرية التي لاقت قبولاً كبيراً لدى السياح من مختلف أنحاء القارة الأوروبية وحتى الولايات المتحدة الأمريكية وباقي دول العالم.

وأضاف رافا: «حقق الطلب على سفينتا نتائج قوية بفضل مقومات دبي السياحية التي كانت محورية في جذب السياح البحريين من مختلف أنحاء أوروبا والعالم بالجو والانطلاق بهم في رحلات بحرية من دبي، خصوصاً مع رغبتهم القوية للاستمتاع بما تقدمه الإمارة من مناظر خلابة وخدمات عالية المستوى وتفضيلهم البقاء في دبي لبضعة أيام قبل الإبحار في الخليج العربي والتمتع بطقس الإمارة الرائع خلال فترة الشتاء، مع القيام ببعض الرحلات البرية لاكتشاف الوجهات الرائعة بدبي عبر مزيج فريد يجمع بين حداثة العمارة المستقبلية وسحر الصحراء والتقاليد التراثية.

وعلى سبيل المثال، في دبي، هناك جولة خاصة بالهليكوبتر، تقدم صورة بانورامية خلابة لهذه المدينة العالمية. إلى جانب مغامرات متنوعة في رحلات السفاري الصحراوية».

دعم كبير

وأشاد بالدعم الكبير الذي تلقته إدارة السفينة من «شمال القابضة»، الشركة المالكة والمطورة لمشروع «دبي هاربر»، واصفاً البنية التحتية البحرية واللوجستية والخدمية بدبي بأنها من الأفضل على مستوى العالم.

وأضاف: «محطة الركاب وانطلاق السفن في دبي هاربر هي من الأجمل في العالم ونخطط للبقاء في المنطقة حتى مارس المقبل»، مشيراً إلى أن هناك 14 رحلة جوية ستأتي من أوروبا للالتحاق بالسفينة انطلاقاً من دبي.

وتعتبر «كوستا توسكانا» التي ستتوقف في أبوظبي ومسقط والدوحة أحدث سفن الرحلات البحرية الفاخرة التي تملكها مجموعة «كارنيفال» الأمريكية. وتستوعب السفينة على متنها 1646 موظفاً، و6730 مسافراً ضمن 2663 قمرة، منها 1534 بشرفة تطل على البحر. كما تضم السفينة التي يبلغ طولها 337 متراً 21 مطعماً.

وقال بييترو سينيسي كابتن سفينة «كوستا توسكانا»: «تعد دبي الوجهة الرائدة للرحلات السياحية البحرية في المنطقة بلا منازع، حيث توفر العديد من المسارات الجديدة والخدمات والتجارب التي ترضي جميع الأذواق، واكتسبت السياحة في دبي لدى السياح الأوروبيين شهرة إضافية خصوصاً خلال معرض إكسبو دبي الذي جعل الكثيرين يرغبون بزيارة الإمارة والتمتع بما تقدمه للسياح».

 

طباعة Email