%10 زيادة في عددالقادمين والمغادرين في ديسمبر والوجهات تلامس مستويات 2019

نمو قوي في حركة السفر عبر مطار دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

ارتفعت حركة القادمين والمغادرين مباشرة عبر مطار دبي الدولي خلال ديسمبر الجاري بنحو 10%، مقارنة بمستويات ما قبل جائحة «كوفيد 19»، بعيداً عن أعداد مسافري العبور «الترانزيت».

وقدّر بول غريفيث، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، أن يسجل مطار دبي الدولي مستوى قياسياً في أعداد المسافرين القادمين والمغادرين من وإلى دبي بنهاية ديسمبر الجاري، وأفاد بأن التقديرات لحركة المسافرين عبر مطار دبي الدولي «لم تتغير»، إذ ما تزال مؤسسة مطارات دبي عند توقعاتها في تسجيل 64.3 مليون مسافر عن عام 2022 بأكمله. وكان غريفيث قد أعرب في وقت سابق خلال فعاليات منتدى «سكيفت غلوبال فوروم إيست» الذي اختتم أعماله أول من أمس في دبي، عن ثقته في تواصل انتعاش حركة السفر عبر مطارات دبي.

وقال: «ما تزال توقعاتنا لأعداد المسافرين في ذات النطاق حالياً، فحركة المرور ضمن نطاق يصل إلى 6 ملايين مسافر شهرياً خلال النصف الثاني من العام الجاري». ونوّه غريفيث بأهمية مؤشرات التعافي في حركة السفر الدولي، متوقعاً استمرار مستوياتها الجيدة خلال الأشهر المقبلة، حيث أن تقديرات مؤسسة مطارات دبي في هذا الصدد، تذهب إلى تسجيل نحو 7.5 ملايين مسافر شهرياً في 2023.

وقدّر الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، أن يشهد العام المقبل بحلول ربعه الأخير تسجيل مستويات ما قبل الجائحة في أعداد المسافرين على أساس شهري، لتطال توقعاته أن يتواصل ذلك إلى عام 2024 بقوله: «نتوقع فيه أن نصل إلى مرحلة التعافي الكامل بأعداد المسافرين على أساس سنوي».

وأكمل: «تشغل قرابة 100 شركة طيران دولية عملياتها في مطار دبي الدولي، ما يفوق أعداد الناقلات العاملة في المطار قبل «كوفيد 19»، واقترب عدد الوجهات إلى مستويات 2019، بدعم الوجهات الجديدة، خاصة تلك التي أطلقتها «فلاي دبي».

طباعة Email