«وجهات دبي» تصدر دليلها الأول للموسم الشتوي 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصدر «براند دبي»، الذراع الإبداعية للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، دليلاً إرشادياً جديداً هو الأول لحملة «#وجهات_دبي»، مع انطلاق موسمها الشتوي الثاني، متضمناً معلومات حول أبرز وأهم المعالم السياحية وأهم الفعاليات التي تتميز بها دبي في مثل هذا الوقت من العام، سواء الترفيهية أو الثقافية، وكذلك الرياضية والإبداعية، التي تكسب دبي زخماً قوياً تسعى الحملة إلى إبرازه بصورة تؤكد مكانتها كأفضل مدينة للعيش والزيارة في العالم.

مكوّن رئيس

وتُعد الأدلة الإرشادية التي يصدرها «براند دبي» الذراع الإبداعية للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، مكوناً رئيساً من مكونات الحملة الرامية إلى توفير معلومات إرشادية حول وجهات دبي المتعددة وإبراز ما تتمتع به المدينة من مقومات تضعها في متناول سكانها وتميزها كخيار مفضل للزيارة.

لا سيما أن فصل الشتاء يتيح مجالاً أرحب لمجموعة كبيرة من الأنشطة والفعاليات التي يستمتع بها الكبار والصغار على حد سواء، خصوصاً في الأماكن المفتوحة، كما تدعم الحملة صناع المحتوى المبدعين الذين يشاركون بأفكارهم المبتكرة، وتتيح لهم المجال للتعبير عن إبداعاتهم التي تظهر مواطن التميز العديدة التي تتسم بها دبي.

ويغطي الدليل التفاعلي الجديد مجموعة من الأنشطة والتجارب الترفيهية، التي يمكن الاستمتاع بها على أرض دبي أو في سمائها، وكذلك في مياهها بما تتمتع به من شواطئ خلابة وأنشطة ورياضات مائية عديدة، تمتد بامتداد سواحل دبي على الخليج العربي، تأكيداً على مضمون الموسم الشتوي للحملة.

والذي انطلق مطلع هذا الأسبوع، للتعريف بأهم معالم دبي وما تشمله من أنشطة وفعاليات ثقافية وترفيهية ورياضية، والتي تجعل دبي من أفضل مدن العالم للزيارة والاستمتاع بما توفره من العديد من الخيارات التي تناسب الجميع.

أبرز المعالم والأنشطة

وقالت فاطمة المُلا، تنفيذي المشاريع الإبداعية في براند دبي: يضم الدليل قائمة بأبرز المعالم والأنشطة التي يمكن الاستمتاع بها في مناطق مختلفة في دبي بما في ذلك منطقة حتا الغنية بعناصر الجذب المتنوعة فيها. وحرصنا أن يكون الدليل متنوعاً في محتواه بين الأنشطة التي تناسب كل أفراد الأسرة من مختلف الأعمار، وصولاً إلى الرياضات والأنشطة التي تناسب عشاق المغامرة، حيث تتنوع تلك الأنشطة ما بين تلك التي يمكن ممارستها على اليابسة والأخرى التي يمكن الاستمتاع بها في مياه البحر أو حتى في الجو، ليكون الدليل بمثابة القائمة التي لا يمكن تفويتها في هذا الشتاء في وجهات دبي الفريدة.

وأضافت: لا يفوتنا أن نتوجه بالشكر لصُنّاع المحتوى المبدعين من المساهمين في دعم #وجهات_دبي بما يقدمونه من محتوى على قدر كبير من الإبداع والتميز، وبما يتناسب مع مكانة دبي ووجهاتها الفريدة.

كذلك نشكر أعضاء مبادرة «بكل فخر من دبي» لما يقدمونه من خدمات ومنتجات متميزة ضمن وجهات دبي العديدة، والذين نسعى من خلال الحملة لإبراز أعمالهم في إطار التزام براند دبي بتشجيع وتحفيز أعضاء المبادرة التي أطلقها قبل سنوات تناغماً مع نهج دبي وتوجيهات القيادة الرشيدة بتوفير كافة أشكال الدعم الممكنة لرواد الأعمال للانطلاق بأعمالهم من دبي نحو تحقيق طموحاتهم في النجاح.

وتستمر حملة #وجهات_دبي حتى فبراير 2023، وتشجع المقيمين والزوار على اكتشاف الأنشطة الترفيهية المتنوعة في دبي بما في ذلك وجهات الطعام والمغامرة والأنشطة المناسبة للعائلة، والتي تجعل من المدينة وجهة شتوية فريدة من نوعها.

ويمكن متابعة #وجهات_دبي عبر وسائل الإعلام الرقمية والمسموعة والمطبوعة، وكذلك من خلال الإعلانات الخارجية على الطرق الرئيسية لضمان وصولها إلى قطاعات كبيرة من الجمهور والتعريف بتلك الوجهات على أوسع نطاق ممكن، سواء محلياً أو عالمياً، ويشارك في تنفيذها مجموعة من صناع المحتوى المبدعين والإعلاميين المتميزين في إطار يسمح للمواهب المبدعة التعبير عن أفكارهم التي يعكسون من خلالهم روعة وتميز تلك الوجهات.

جهات شريكة

وتضم قائمة الجهات الشريكة في دعم حملة «وجهات دبي»: دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي، وبلدية دبي، وهيئة الطرق والمواصلات بدبي، وهيئة الثقافة والفنون في دبي، ومجلس دبي الرياضي، وشركات نخيل العقارية، و«شمال القابضة»، و«إعمار»، ودبي القابضة، ومجموعة ماجد الفطيم، ومجموعة ميركس للاستثمار.

وحملة وجهات دبي أطلقها مجلس دبي للإعلام للمرة الأولى في سبتمبر من العام الماضي، بهدف وضع الوجهات الرئيسية في دبي في دائرة الضوء، كذلك تشجيع رواد الأعمال والمشاريع الصغيرة التي تقدم خدماتها في تلك الوجهات، للإسهام في إنجاحها وتطورها تأكيداً على أن دبي هي المكان الذي تتحول فيها الأحلام إلى إنجازات.

طباعة Email