«يورومونيتور إنترناشيونال»: المدينة تعزز تفوقها في الأداء الاقتصادي

دبي ثاني أفضل وجهة سياحية عالمية

ت + ت - الحجم الطبيعي

احتفظت دبي للعام الثاني على التوالي بصدارتها لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وبالمركز الثاني عالمياً بعد باريس على مؤشر أفضل 100 مدينة كوجهة سياحية عالمية 2022، الذي صدر موجزه أمس عن مؤسسة «يورومونيتور إنترناشيونال» البريطانية المتخصصة في أبحاث السوق. كما احتفظت دبي للعام الثاني على التوالي أيضاً في كونها الوحيدة من مدن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ضمن الــ 20 الأوائل على المؤشر.

وذكرت المؤسسة في موجز المؤشر أن دبي من خلال احتفاظها بالمركز الثاني تعزز تواجدها ضمن المدن المتفوقة عالمياً في الأداء الاقتصادي وفي نشاط الأعمال التجارية، وكذلك في أدائها السياحي وفي ازدهار بنيتها التحتية السياحية، وهي المعايير التي يرصدها المؤشر بصفة سنوية للوقوف على مدن العالم التي تمتلك أفضل إمكانيات للاستثمار والتشغيل في ظل امتلاكها أيضاً لمميزات عصرية تتمثل في الرقمنة المتزايدة، والتقدم التقني والتنمية المستدامة.

ونالت أبوظبي، في إصدار هذا العام، المركز الثاني إقليمياً والــ 24 عالمياً. واحتفظت باريس بصدارتها العالمية التي نالتها في إصدار العام الماضي. وكانت المراكز من الثالث إلى العاشر لكل من أمستردام، مدريد، روما، لندن، ميونيخ، برلين، برشلونة، ونيويورك، على التوالي.

وفي الإطار نفسه، ذكرت منصة «سيتي مونيتور» البريطانية المتخصصة في شؤون المدن، أن دبي حطمت الأرقام القياسية العالمية في قطاع السياحة العام الجاري، من خلال أدائها على عدة مؤشرات جوهرية لرصد الأداء السياحي لمختلف مدن العالم منذ بداية العام.

وقالت المنصة في تقرير بعنوان «ما هي أكثر مدن العالم استقبالاً للزوار؟»، إن دبي تأتي في المركز الأول عالمياً، التي من المتوقع أن تستقبل أكبر عدد من الزوار الدوليين خلال 2022، لتحتفظ بذلك بإنجازها الذي حققته العام الماضي، عندما تصدرت مدن العالم في عدد الزوار الدوليين الذين استقبلتهم على مدار 2021، حيث بلغ عددهم 6.9 ملايين زائر.

واستند التقرير إلى عدد من المؤشرات خلال الفترة المنصرمة من العام. فعلى سبيل المثال، كانت نسبة الإشغال في فنادق دبي خلال الربع الأول من العام الجاري الأعلى عالمياً بنسبة 74%. وأضاف التقرير أن ثمة عوامل منطقية تعزز احتمالات احتفاظ دبي في نهاية 2022 بالصدارة، منها زيادة عدد الدول التي أسقطت قيود السفر بسبب جائحة «كوفيد19»، ما يؤدي إلى زيادة متوقعة في عدد الزوار الدوليين إلى دبي.

طباعة Email