20 شركة تنضم إلى «هب 71» لترفع الإجمالي إلى 200

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت Hub71، منظومة التكنولوجيا العالمية في أبوظبي، ارتفاع أعداد شركات التكنولوجيا الناشئة التي تتخذ من المنظومة مقراً لها لتصل إلى أكثر من 200 شركة ناشئة، وذلك بعد قبولها طلبات 20 شركة جديدة للانضمام إليها. وتعدّ هذه المجموعة الثالثة من الشركات الناشئة التي تنضمّ إلى Hub71 هذا العام، مع ارتفاع عدد الطلبات المقدمة من روّاد الأعمال حول العالم للانضمام إلى منظومة التكنولوجيا العالمية في أبوظبي بنسبة 60%.

9 شركات من الإمارات

وتنضمّ المجموعة الجديدة من 6 دول إذ انضمت 9 شركات من دولة الإمارات وانتقلت 11 شركة إلى أبوظبي، ما يؤكّد قدرة الإمارة على جذب الشركات العالمية ويعزز تنوّع منظومة Hub71 التي تضمّ جنسيّات متنوعة من مختلف أنحاء العالم.

واختارت Hub71 الشركات الناشئة العاملة في قطاعات اقتصادية استراتيجية ومن ذلك التكنولوجيا النظيفة، فاختارت المنظومة شركة 44.01 التي تُعنى بالحدّ من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون عن طريق تحويله إلى صخور كما تم اختيار شركة iFarm الفنلندية الناشطة في مجال التكنولوجيا الزراعية والتي تبتكر تقنيات لتسهيل الزراعة الرأسية الآلية. وركّزت Hub71 أيضاً على قطاع التكنولوجيا المالية بما يتوافق مع جهود إمارة أبوظبي لتوظيف التكنولوجيا في قطاع التمويل، واختارت شركة Thndr الهولندية التي حصدت تمويلاً فاقت قيمته ثمانين مليون درهم إماراتي (22 مليون دولار) والتي توفّر منصة استثمارات رقمية من تنظيم هيئة الرقابة المالية المصرية.

وقال بدر سليم سلطان العلماء، الرئيس التنفيذي بالإنابة لـHub71: نحقق محطة مهمة في إطار جهودنا لبناء منظومة متكاملة للتكنولوجيا في إمارة أبوظبي تضم أكثر من 200 شركة من مختلف أنحاء العالم. ويدل هذا الإنجاز على مكانة أبوظبي وجهة للشركات العالمية الناشئة التي تتمتع بالقدرة على تحقيق النمو والنجاح، وتمتاز بإسهامها في خلق أثر إيجابي في المجتمعات حول العالم. وقد نجحت هذه المجموعة الأخيرة من الشركات الناشئة والتي انضمت إلى Hub71 في استقطاب تمويل بقيمة نصف مليار درهم، ونتطلع إلى نجاحها في الانطلاق نحو الاقتصاد العالمي.

استفادة

تستفيد الشركات الناشئة من شبكة العلاقات الواسعة التي توفرها منظومة Hub71 مع مجموعة واسعة من المستثمرين الناشطين والشركاء الحكوميين والمؤسسين والأكاديميين الذين يسهمون في تعزيز فرص النمو لهذه الشركات. وتسهم منظومة التكنولوجيا العالمية في أبوظبي في دعم رواد الأعمال وتوسيع نطاق شركاتهم التكنولوجية الناجحة وتعزيز فرص الاستثمار وتنمية الأعمال المتاحة لهم انطلاقاً من إمارة أبوظبي.

طباعة Email