مطار دبي يحتفظ بصدارته عالمياً في السعة المقعدية

ت + ت - الحجم الطبيعي

حافظ مطار دبي الدولي على المركز الأول عالمياً باعتباره الأكبر في السعة المقعدية المجدولة على الرحلات الدولية خلال نوفمبر الجاري.

وبحسب مؤسسة «أو إيه جي» المزوّدة لبيانات المطارات وشركات الطيران، وصل إجمالي عدد المقاعد المجدولة على الرحلات الدولية عبر مطار دبي خلال نوفمبر إلى 4.23 ملايين مقعد مجدول، بفارق 840 ألف مقعد مجدول مقارنة مع مطار لندن هيثرو، الذي سجل أكثر من 3.39 ملايين مقعد وحل في المرتبة الثانية، ثم مطار باريس بنحو 2.6 ملايين مقعد، والذي حل في المرتبة الثالثة عالمياً.

وسجل مطار دبي خلال نوفمبر نمواً بنسبة 3 % في السعة المقعدية المجدولة، ليكون بذلك المطار الوحيد الذي سجل نمواً في السعة المقعدية المجدولة خلال الشهر بين أكبر 10 مطارات عالمية.

واحتل مطار دبي المركز الثاني عالمياً في إجمالي السعة المقعدية على الرحلات «الدولية والمحلية» معاً، بعد مطار «هارتسفيلد أتلانتا» الأمريكي.

وعلى المستوى العالمي، استحوذت دبي على 4 من بين أكثر 10 مسارات طيران دولية ازدحاماً في العالم، وذلك بمسار الرحلات بينها وبين الرياض وجدة والكويت ولندن هيثرو، وعلى مستوى الشرق الأوسط، استحوذت دبي على 7 من أصل أكثر 10 مسارات ازدحاماً وهي الرياض وجدة والكويت ولندن هيثرو ومومباي ودلهي والبحرين.

طباعة Email