«مرحبا» توسع عروض صالات المطارات بدبي مع تضاعف أعداد الزوار

ت + ت - الحجم الطبيعي

تواصل «مرحبا»، العلامة التجارية العالمية للضيافة في المطارات التابعة لدناتا، توسيع عروض صالاتها لتلبية متطلبات الركاب الذين ينشدون خدمات عالية الجودة في المطارات لتعزيز تجربة سفرهم.

وأعادت «مرحبا» مؤخراً فتح صالة خضعت لتحديث في المبنى 3 بمطار دبي الدولي. وتقع الصالة في الكونكورس C، وتتميز بلمسات عربية عصرية ومنطقة بوفيه معززة، وتتسع لـ140 ضيفاً جلوساً في عدة أركان منفصلة، بالإضافة إلى كثير من نقاط الشحن.

ومع إعادة فتح الصالة التي جرى تحديثها، أصبحت «مرحبا» تدير الآن خمس صالات في مطار دبي الدولي، يقدم كل منها خدمة الإنترنت اللاسلكي Wi-Fi فائقة السرعة ومأكولات عالمية تلبي مجموعة واسعة من المتطلبات الغذائية والإثنية. وتضم كل صالة أيضاً منطقة هادئة للاسترخاء ومرافق للاستحمام ومناطق مخصصة للأطفال.

وشهدت صالات «مرحبا» خلال موسم الصيف الفائت، بين يونيو وسبتمبر، نمواً بنسبة 140% في أعداد رواد صالاتها في مطار دبي الدولي، مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2021. كما شهدت نمواً كبيراً في الطلب على خدمة الاستقبال والمساعدة، وكذلك خدمة إنجاز إجراءات السفر منزلياً، التي تضمن تجربة سريعة وسلسة وآمنة للمسافرين وعائلاتهم.

وقال ستيف ألين، الرئيس التنفيذي لمجموعة دناتا: نعمل دائماً على تقديم خدمات متكاملة للمسافرين من رجال الأعمال والسياح القادمين والمغادرين. وتشهد خدمات مرحبا في المطار إقبالاً كبيراً مع تزايد أعداد المسافرين الذين يريدون الوصول إلى صالاتنا المريحة، والاستفادة من خدماتنا، التي تشمل الاستقبال والمساعدة والسيارة مع سائق.

وتواصل «مرحبا» توسيع شبكتها لتوفير ضيافة ذات مستوى عالمي وتقديم تجربة مطار آمنة لمزيد من المسافرين حول العالم. وتدير حالياً 15 صالة مطار في 7 دول، بما في ذلك الإمارات وأستراليا وسويسرا وباكستان وسنغافورة وتنزانيا (زنجبار) والفلبين، ما يوفر للضيوف تجارب سلسة. ويمكن أيضاً للمسافرين في الإمارات العربية المتحدة وأستراليا وسويسرا تعزيز رحلاتهم بحجز خدمات الاستقبال والمساعدة.

ويمكن للمسافرين الاسترخاء والانتعاش في صالات «مرحبا» قبل الصعود إلى الطائرات باستخدام بطاقات ائتمان مؤهلة أو برامج أخرى، أو شراء الخدمة على مداخل الصالات.

طباعة Email