أوزبكستان ترحب بالمقيمين في الإمارات بدون تأشيرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

جددت حكومة أوزبكستان التأكيد على أن كل المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة، ممن يحملون إقامة سارية المفعول، لا يحتاجون إلى تأشيرة زيارة لدخول الأراضي الأوزبكية.

ووفقًا للمرسوم الرئاسي لجمهورية أوزبكستان الصادر في 18 مارس 2019 رقم УП-5691 "حول التدابير الرامية إلى زيادة تبسيط طريقة الدخول إلى جمهورية أوزبكستان فإنه بإمكان حملة إقامة دولة الإمارات سارية المفعول، دخول جمهورية أوزبكستان لمدة لا تزيد عن 30 يوماً دون تأشيرة مسبقة، حيث دخل القرار حيز التنفيذ في أول يناير 2020.

 إلى ذلك أعلنت فلاي دبي، عن إطلاق رحلاتها إلى سمرقند في أوزبكستان اعتباراً من 20 سبتمبر بواقع رحلتين أسبوعياً. مع إضافة رحلات إلى سمرقند، توسع فلاي دبي عملياتها في السوق الاوزبكي إلى وجهتين بما في ذلك العاصمة طشقند.

وتعد أوزبكستان واحدة من أقدم وأجمل بلدان، ومنها خرج العشرات من العلماء الذين أثروا في تباريح البشرية وصنعوا ماضيها ومستقبلها كعالم الرياضيات الشهير الخوارزمي وعالم الحديث الأبرز الإمام البخاري والفيلسوف والطبيب الأشهر ابن سينا، والبيروني والنسائي والزمخشري والترمذي وأبو داوود والقفال الكبير، وغيرهم .

وتتمتع أوزبكستان بإمكانيات سياحية كبيرة. حيث تضم عددا كبيرا من النوادر الطبيعية، ولديها تراث ثقافي وتاريخي غني، فعلى أراضيها يوجد أكثر من 7000 نصب تذكاري للعمارة والفن من مختلف العصور والحضارات، والعديد منها مدرج في قائمة اليونسكو للتراث العالمي. 

وتشتهر أوزبكستان بمساجدها وأضرحتها وهياكلها التي أقيمت على طريق الحرير العظيم - طريق التجارة القديم بين الصين والبحر الأبيض المتوسط. وعلى هذا الطريق، نمت المدن الأوزبكية ثروة واتصال الثقافات.

وتحتضن العاصمة طشقند 15 متحفاً، ومائتي دار عرض، وأكثر من 300 مسرح، وما يزيد على 3 آلاف مكتبة عامة ومتخصصة، ومنظومة تعليم عالٍ، وبها جامعات احتلت مركزاٍ متقدماٍ جعلها ضمن خمسمائة جامعة متطورة في العالم.

 

طباعة Email