«الاقتصاد والسياحة» تستضيف ورشة عن مبادرات تسريع نمو التجارة الإلكترونية في دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

 استضافت دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي أخيراً ورشة عمل افتراضية حضرها أكثر من 15 لاعباً رائداً في مجال التجارة الإلكترونية، بما في ذلك منصة «نون» الإلكترونية وأمازون، لإطلاعهم على أحدث مبادرات التجارة الإلكترونية التي أطلقتها لجنة التجارة الإلكترونية التابعة لوحدة التسريع الاقتصادي في دبي.

وهدفت الورشة إلى الحصول على آراء وملاحظات المعنيين في المجال عن مبادرات التجارة الإلكترونية في دبي بما في ذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات متعددة الجنسيات، إذ تتعاون دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي مع العديد من الهيئات الحكومية والمناطق الحرة والشركات المحلية لضمان توفير بيئة مثالية لشركات التجارة الإلكترونية في الإمارة.

وتضمنت المبادرات التي تمت مناقشتها في ورشة العمل تبسيط عملية تسجيل ضريبة القيمة المضافة، والسماح بعمليات المستودعات في البر الرئيس على مدار 24 ساعة، وتبسيط فاتورة عملية فحص الخروج وتقليل تكاليف فاتورة الخروج لتجار الجملة وشركات التجارة الإلكترونية.

ودمج الشحن البحري والجوي لتسهيل عملية خزائن الطرود في جميع أنحاء الإمارة، وغيرها من الخدمات التي من شأنها تعزيز مكانة دبي مركزاً للتجارة الإلكترونية والخدمات اللوجستية، فضلاً عن تعزيز القدرة التنافسية لأعمال التجارة الإلكترونية الصغيرة المحلية.

وتم تشكيل وحدة التسريع الاقتصادي في دبي أخيراً بتوجيهات من سموّ الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير المالية، لضمان التنفيذ الأمثل للمبادرات الاستراتيجية التي تم تطويرها في إطار خطة دبي الاقتصادية 2030 للانتعاش الاقتصادي بعد الجائحة.

ويعمل فريق وحدة التسريع الاقتصادي بشكل مباشر مع المعنيين في القطاعين العام والخاص لتسريع مبادرات جذب الاستثمار لإمارة دبي. وتعد التجارة الإلكترونية مجال تركيز رئيساً للوحدة، إذ تعمل لجنة التجارة الإلكترونية هيئةً حكوميةً تعاونيةً تجسد رؤية دبي للتجارة الإلكترونية وتمكينها وجاذبيتها ونموها.

وحضر الجلسة التفاعلية العديد من الجهات الحكومية، بما في ذلك جمارك دبي، ومؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، وبلدية دبي. وقدمت دبي الجنوب لمحة عامة عن حالة قطاع التجارة الإلكترونية، في حين أطلعت «دو» الشركات على المبادرات ذات الصلة والفوائد المتوقعة منها.

طباعة Email