بعد انقطاع دام عامين.. مهرجان أزهار الكرز يعود في بون الألمانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

بعد انقطاع السياح عنها لمدة عامين بسبب انتشار فيروس كورونا في أنحاء العالم والقيود والإجراءات الناجمة عنه، عاد مهرجان أزهار الكرز الشهير من جديد لاستقبال زوراه في مدينة بون الألمانية، وفق قناة "دي دبليو" الألمانية.

مشهد وردي

المشهد الوردي يضيف رونقاً خاصاً على شوارع المدينة، وخصوصا شارع (هيرشتراسه) في شمال مدينة بون بألمانيا، الذي صنف من أجمل شوارع العالم. ولكن بسبب برودة الطقس لم يكتمل الإزهار كالمعتاد، ومع ذلك تتوقع المدينة جمهوراً كبيراً خلال مهرجان الكرز في نهاية الأسبوع بعد انقطاع لمدة عامين بسبب الوباء.

ارتداء الكمامة

مع تخفيف قيود كورونا مؤخراً، فإن ارتداء الكمامة غير إلزامي، ولكن تطلب الإدارة من جميع الزوار ارتداء الكمامات على الأقل إذا تعذر الحفاظ على المسافة الآمنة بين الأشخاص.

سحر من نوع خاص

"إنه سحر!"، هكذا ستعبر عن المنظر عندما تتجول في شوارع مدينة بون القديمة، حيث تبدو كثافة اللون الوردي للزهور وهو يتغير أيضًا بمرور الوقت ليرسم لوحة فنية رائعة للمدينة.

تدفق السياح

يتدفق السياح، وبخاصة من البلدان الآسيوية مثل اليابان، على مدينة بون القديمة لالتقاط أجمل الصور والفيديوهات عن مناظر شارع الكرز. وتحفل مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات الإنترنت بمشاهد جميلة من زهور أشجار الكرز ببون.

منذ أكثر من قرن

وقد غرست الأشجار، التي تزين المدينة وتضيف ألقاً خاصاً على كل زاوية تطل عليها، عند بناء المدينة القديمة المحيطة، أي منذ أكثر من قرن.

300 شجرة كرز

توجد في المدينة القديمة في بون حوالي 300 شجرة كرز، بدأ بعضها في الإزهار الآن مع بدايات فصل الربيع.

أرادت المدينة في ثمانينات القرن الماضي زرع نباتات "الزعرور" لتجميل الحي، لكنهم لم يجدوا النبتة، ومن ثم اختاروا زرع أشجار الكرز بدلاً منها. كان هذا من حسن الحظ، حيث أصبحت أشجار الكرز مع الوقت علامة مميزة للمدينة.

حلم وردي

بفضل وسائل التواصل الاجتماعي جذبت أشجار الكرز عددا هائلا من الزوار في السنوات الماضية، حيث صنفتها صفحة سياحية على فيسبوك من أشهر المعالم السياحية في 2012 ومن بين "أماكن ينبغي زيارتها قبل أن تموت". كما وضع موقع الرحلات "Lonely Planet" مدينة بون على قائمة أهم المدن التي ينبغي زيارتها في 2020- فأشجار الكرز فيها كحلم وردي لا ينتهي.

مهرجان أزهار الكرز

بعد الاستراحة القسرية المتعلقة بفيروس كورونا، يمكن لزوار مدينة بون القديمة في عطلة الأسبوع توقع برنامج ملون وعروض تذوق الطعام وسوق للسلع الرخيصة والمستعملة ونشاطات موسيقية ومسابقة للتصوير. على الرغم من الطقس الغريب، لا تزال هناك فرصة لالتقاط صورة الربيع المثالية تحت الغطاء الوردي في شارع Heerstrasse.

طباعة Email