«الإمارات للشحن الجوي» تعاود تشغيل مركزها للشحن في «دبي ورلد سنترال»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت «الإمارات للشحن الجوي»، ذراع الشحن الجوية لدى «طيران الإمارات»، إعادة تشغيل مركز الشحن التابع لها «الإمارات سكاي سنترال» في «دبي الجنوب»، والمُخصص لعمليات طائرات الشحن، وذلك اعتباراً من 26 مارس الجاري.

ويأتي تشغيل «الإمارات للشحن الجوي» مركزها للشحن في «دبي ورلد سنترال» بعد فترة توقف ناهزت العامين بسبب تداعيات جائحة «كوفيد 19». ومع تعليق رحلات المُسافرين خلال المرحلة المبكرة من تفشي الجائحة قامت «الإمارات للشحن الجوي» في أبريل 2020 بنقل عملياتها باستخدام أسطول طائرات الشحن إلى «مطار دبي الدولي» ودمجها مع عمليات الشحن في طائرات الركاب، بهدف توفير طاقات شحن إضافية، وتسريع وتسهيل نقل الإمدادات الأساسية والمستلزمات الطبية إلى كافة أنحاء العالم.

ومع عودة قطاع الطيران إلى التعافي والنمو المستمر في شبكة «طيران الإمارات» ورحلاتها للمُسافرين، بالإضافة إلى الزيادة المُطردة في أحجام الشُّحنات، قامت «الإمارات للشحن الجوي» بإعادة تشغيل مركز «الإمارات سكاي سنترال» للشحن في «دبي الجنوب»، لتعاود مجدداً العمل عبر مركزيها للشحن، بحيث يتولى مركز الشحن في «مطار دبي الدولي» مُناولة الشُّحنات التي تصل إلى أو تُغادر على متن طائرات الركاب، فيما يتولى مركز «الإمارات سكاي سنترال» في «دبي ورلد سنترال» الشُّحنات على متن طائرات شحن.

وتبلغ الطاقة التشغيلية الإجمالية لمركز الشحن «الإمارات سكاي سنترال» في «دبي ورلد سنترال» الذي تم تأسيسه في عام 2015، مليار طن سنوياً. ويتميز المركز بإمكانياته التقنية فائقة الحداثة، مُنشآته التخزينية الواسعة بما في ذلك المخازن المبردة، بالإضافة إلى منطقة مُخصّصة لمناولة الأدوية، حاصلة على اعتماد «مُمارسات التوزيع الجيدة» للمُنتجات والمُستلزمات الطبية من الاتحاد الأوروبي. كما يقع المركز قرب منطقة انتظار الطائرات، ما يتيح نقل الشُّحنات على نحو يتسم بالسرعة والكفاءة.

كما تشغل «الإمارات للشحن الجوي» أسطولاً ضخماً من الشاحنات يعمل على مدار الساعة لضمان نقل سلس للشُّحنات بين المطارين، حيث يمكنها نقل الشُّحنات ذات الأولوية القصوى والسلع المطلوبة على نحو عاجل، في غضون وقت يقل عن خمس ساعات منذ لحظة هبوطها في «مطار دبي الدولي» وحتى مغادرتها من مطار «دبي ورلد سنترال»، وبالعكس.

وتوفر «الإمارات للشحن الجوي» طاقات شحن ضخمة عبر أسطولها من طائرات الشحن عريضة الهيكل من طرازي «بوينغ 777» و«إيرباص إيه 380» بالإضافة إلى طاقات الشحن المتاحة على طائرات الركاب، عبر شبكة واسعة تتجاوز 140 وجهة عبر قارات العالم الست.

طباعة Email