«شمال» تجمع السكن والضيافة والترفيه على شواطئ «دبي هاربر»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قال عبد الله بن حبتور الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في «شمال»، مالك ومطور «دبي هاربر»، إن المشروع في طريقه ليصبح واجهة بحرية استثنائية، تجسد ارتباط دبي الأصيل بالبحر، وتجمع بين السكن الفاخر، والضيافة الراقية، والترفيه النوعي على شواطئ دبي، قبالة جزيرتي نخلة جمير و«بلوواترز»، مشيراً إلى أن تفرد المشروع يفرض تطويره على مراحل، تماشياً مع محركات السوق العقارية، وسياسة «شمال القابضة».

وأوضح بن حبتور في تصريحات لوسائل الإعلام، أمس، أن حصة السكن الفاخر من المشروع تصل إلى قرابة 80 %، والبقية للضيافة والتسوق والترفيه، لافتاً إلى الميزة الرئيسة لـ «دبي هاربر»، المتمثلة بمجموعة متكاملة من مراسي اليخوت الفاخرة، ومرافق النقل البحري العالمية، التي تجعل منه الوجهة البحرية الأبرز في المنطقة.

وأشار بن حبتور إلى أن «دبي هاربر»، سيستقبل أول رحلة سياحية بحرية في 25 نوفمبر، متوقعاً وصول عدد السفن التي سيستقبلها إلى 34 سفينة، بحلول أبريل 2022، فيما يتوقع أن تستقبل محطة دبي هاربر لرحلات السياحة البحرية، أكثر من 150 ألف زائر، خلال موسم الرحلات السياحية البحرية المقبل.

مميزات

تحدث بن حبتور عن إنجاز البنية التحتية بالكامل، وتطوير مرافق وخدمات متنوعة بمعايير عالمية، تجعل منه بوابة بحرية حيوية، على حياة فاخرة، ومن أبرز مكونات المشروع محطة دبي هاربر لرحلات السياحة البحرية، مراسي دبي هاربر، نادي دبي هاربر لليخوت، نادي دبي هاربر بيير كلوب، إعمار بيتشفرونت، سكاي دايف دبي، وزيرو غرافيتي.  ويركز جدول فعاليات «دبي هاربر»، على استضافة فعاليات بحرية نابضة بالحياة، تعزز ارتباط سكان دبي وضيوفها بالبحر، وأبرزها «نو فلتر دي إكس بي»، النسخة المطورة الجديدة لمعرض دبي للسيارات، ومعرض دبي العالمي للقوارب، الذي ستقام دورته الجديدة في مارس 2022

طباعة Email