تفاهم بين كلية دبي للسياحة ومجموعة الفطيم لتدريب وتوظيف الكوادر الوطنية

عيسى بن حاضر وميرة الفطيم ومسؤولون من الجانبين عقب التوقيع | من المصدر

وقّعت كلية دبي للسياحة، التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة» ممثلة بإدارة توطين القطاع السياحي- «مضياف»، ومجموعة الفطيم مذكرة تفاهم تهدف إلى تعزيز التعاون، وتبادل الخبرات بين الطرفين لتدريب وتوظيف الكوادر الوطنية في قطاعي الضيافة والتجزئة.

أقيمت مراسم التوقيع مؤخراً في قاعة «إنوفيشن هاب» في مبنى الفطيم، حيث قام عيسى بن حاضر، المدير العام لكلية دبي للسياحة، وميرة الفطيم، عضو مجلس إدارة مؤسسة الفطيم التعليمية وسفيرة المجموعة لشؤون التوطين، بتوقيع مذكرة التفاهم بحضور عدد من المدعوين من كلا الطرفين.

وقال عيسى بن حاضر: ترحب كلية دبي للسياحة بالتعاون المشترك مع مجموعة الفطيم للمساهمة بتعزيز دور «مضياف» لزيادة أعداد المواطنين ضمن المنظومة السياحية، وتعتبر هذه الاتفاقية خطوة أساسية لتأسيس شراكة ذات مصلحة مشتركة، منها تسليط الضوء على المزايا العديدة للعمل في هذا القطاع، إلى جانب مساعدة الكوادر الوطنية الباحثين عن فرص عمل في قطاعي الضيافة والتجزئة، ويتطلعون كذلك لتطوير مسيرتهم المهنية.

وقالت ميرة الفطيم: المجموعة تواصل عملها لاستقطاب المواهب المحلية وتنميتها في إطار دعمها لرؤية الإمارات 2021 والخطط الحكومية المتعلقة بمشاريع الخمسين، بالتعاون مع كلية دبي للسياحة، التي تنشط في تسليط الضوء على المواهب الإماراتية وتقديمها لشركات القطاع الخاص بعد تزويدها بالمهارات والمعارف الضرورية والمناسبة للنجاح في مسيرتها المهنية، فضلاً عن توفير مفاهيم ضيافة لشركات قطاع التجزئة.

وأضافت: «نسعى أيضاً لبناء قوة عاملة قادرة على الحفاظ على ريادة مجموعة الفطيم في قطاع التجزئة مع الاستمرار بمواكبة التحول السريع والطبيعة الديناميكية لاقتصاد الإمارات، إضافة إلى المساهمة في إعداد مبادرات تهدف إلى دعم الخطط الحكومية في التوطين».

طباعة Email