العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طيران الإمارات تكثف عملياتها وتعزز الاتصال عبر شبكة خطوطها

    تواصل طيران الإمارات توسيع نطاق عملياتها عبر شبكة خطوطها العالمية وذلك استجابةً للنمو الكبير في الطلب بعد الإعلان مؤخراً عن بروتوكولات لتسهيل دخول القادمين إلى دولة الإمارات العربية المتحدة من 12 دولة وقيام المملكة المتحدة بنقل دولة الإمارات إلى القائمة الصفراء الخاصة بالسفر الدولي.

    ومواكبة منها لتخفيف القيود على السفر ستعيد طيران الإمارات توفير طاقتها الاستيعابية إلى مستويات ما قبل الجائحة إلى 29 مدينة على أكثر من 270 رحلة عبر شبكة خطوطها بالإضافة إلى تعديل جداولها لزيادة عدد الرحلات والسعة المقعدية مع تنامي الطلب على الرحلات الدولية للسياحة والأعمال حيث ستعزز طيران الإمارات خدماتها إلى المملكة المتحدة لتصل إلى 73 رحلة أسبوعيا بحلول أكتوبر المقبل بما في ذلك 6 رحلات في اليوم إلى لندن هيثرو ورحلتان يوميا بطائرات A380 إلى مانشستر وعشر رحلات أسبوعيا إلى برمنغهام ورحلة يومية إلى غلاسكو.

    وبدأت طيران الإمارات اعتبارا من اليوم /الأربعاء/ خدمة مطار لندن هيثرو بثلاث رحلات يومياً بطائرات A380.

    وسترفع عدد الرحلات تدريجيا خلال شهري أغسطس الجاري وسبتمبر المقبل ليصل العدد إلى لندن هيثرو بحلول منتصف أكتوبر إلى 6 رحلات يوميا أربع منها بطائرات A380.

    وستوفر الرحلات اليومية بطائرات A380 فرص اتصال كبيرة بواحدة من أكثر وجهات السياحة والأعمال طلباً في العالم.

    وتوفر طيران الإمارات للعملاء في مختلف محطاتها الراغبين في السفر إلى المملكة المتحدة أفضل الخيارات لمواصلة رحلاتهم عبر دبي وخصوصا القادمين من مدن رئيسية في أفريقيا مثل جوهانسبرغ وكيب تاون ولوساكا وفي غرب آسيا بما في ذلك كراتشي وإسلام أباد وغيرهما.

    وتخدم طيران الإمارات حاليا 12 مدينة في الولايات المتحدة بأكثر من 70 رحلة أسبوعيا وستضيف مزيدا من الرحلات إلى كل من هيوستن وبوسطن وسان فرانسيسكو خلال أغسطس الجاري لاستيعاب النمو الموسمي للطلب على السفر.

    كما ستعزز طيران الإمارات السعة المتاحة على رحلاتها الأسبوعية الأربع إلى نيويورك جيه اف كيه باستخدام طائرات A380 اعتباراً من 13 أغسطس الجاري.

    وستواصل الناقلة إجراء تعديلات على الجدول الزمني والسعة لتلبية متطلبات السفر إلى مختلف الوجهات على الوجه الأمثل.

    وزادت طيران الإمارات عدد رحلاتها إلى جوهانسبرغ من رحلة واحدة في اليوم إلى 11 رحلة أسبوعيا وذلك بإضافة أربع رحلات مرتبطة مع دربان كما تخدم الناقلة كيب تاون بثلاث رحلات أسبوعيا.

    ويتوفر للعملاء في وجهات طيران الإمارات الثلاث في جنوب إفريقيا مواصلة سفرهم براحة وأمان عبر دبي إلى مختلف الوجهات في أوروبا والشرق الأوسط وغرب آسيا والولايات المتحدة الأميركية.

    واستعادت طيران الإمارات أيضاً الطاقة الاستيعابية على رحلاتها من وإلى لوساكا "المرتبطة مع هراري" وعنتيبي بخمس رحلات أسبوعيا لكل منهما.

    وتعكف طيران الإمارات مع تواتر فتح الحدود الدولية وتخفيف قيود السفر على إعادة بناء شبكتها العالمية تدريجياً بأمان واستدامة وبما يتناسب مع الطلب وديناميات الأسواق وبيئة التشغيل. فقد استعادت نحو 90 بالمائه من شبكة خطوطها ما قبل الجائحة باستئناف خدمات الركاب إلى أكثر من 120 وجهة.

    وحافظت دبي منذ استئناف نشاطها السياحي بأمان في يوليو 2020 على مكانتها كواحدة من أكثر وجهات العطلات شعبية في العالم. فقد فتحت المدينة أبوابها أمام الزوار من رجال الأعمال والسياح الدوليين حيث توفر لهم مجموعة متنوعة من التجارب ذات المستوى العالمي.

    ودبي أيضا واحدة من أوائل مدن العالم التي حصلت على ختم السفر الآمن من المجلس العالمي للسفر والسياحة WTTC ما يشكل شهادة على فعالية تدابير دبي الشاملة لضمان صحة الضيوف وسلامتهم.

    طباعة Email