العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الخطوط التايلاندية تدشّن رحلات مباشرة بين دبي وبوكيت

    صورة

    كشف خون كريس تيراك رئيس الفريق الإقليمي لمنطقة جنوب آسيا والشرق الأوسط، لدى شركة الخطوط الجوية التايلاندية، أن الناقلة تستعد لتدشين أول رحلة طيران مباشرة بين دبي وجزيرة بوكيت في تايلاند، اعتباراً من 21 يوليو الجاري.

    جاء ذلك في تصريحات لـ «البيان»، على هامش زيارة وفد إعلامي خليجي إلى جزيرة بوكيت، بدعوة من مكتب هيئة السياحة التيلاندي في دبي.

    وقال تيراك، إن الخدمة الجديدة، تأتي لتلبية الطلب الكبير على السفر إلى الجزيرة، تزامناً مع إعادة فتحها أمام السياح المُطعمين ضد «كوفيد 19»، بدءاً من الأول من يوليو، مضيفاً أن تايلاند عموماً، وبوكيت على وجه الخصوص، تعتبر واحدة من الوجهات الأكثر شعبية بين المسافرين من الإمارات، حيث وصل عدد الزوار الإماراتيين إلى الوجهات التايلاندية المختلفة قبل الجائحة، لأكثر من 130 ألف سائح خلال عام 2019.

    وتابع: «ستشغل الناقلة هذه الخدمة المباشرة أسبوعياً من دبي إلى بوكيت، بطائرة إيرباص إيه 350-900، المجهزة بـ 32 درجة رجال الأعمال، و289 مقعداً في الدرجة السياحية».

    ولفت إلى أن الناقلة تسير حالياً رحلة واحدة أسبوعياً من مطار سوفارنابومي الدولي، وهو مركز العمليات الرئيس لشركة الطيران التايلاندي، التي يستقر مبناها الإداري في العاصمة بانكوك، إلى مطار دبي الدولي.

    ردود فعل جيدة

    وأشار أن الناقلة قامت بتسيير أول رحلة لها إلى بوكيت، بعد إعادة الفتح قبل أيام، وتلقت ردود فعل جيدة، ومستوى مُرضياً من الحجز الآجل، لكن بالطبع ما زالت في طريقها لإطلاق حملة تسويق مع شركاء تجاريين، وهيئة السياحة التايلاندية، لتشجيع المزيد من الركاب للسفر على تايلاند إلى بوكيت.

    وفي الشهر الماضي، أعلنت الخطوط الجوية التايلاندية، عن ستة مسارات بدون توقف إلى بوكيت، اعتباراً من يوليو، حيث سيتم ربط كل من كوبنهاغن وفرانكفورت وهونغ كونغ ولندن وباريس، بدون توقف، بالجزيرة التايلاندية، فيما تم سحب مسار دلهي، بسبب الوضع الحالي في الهند.

    التركيز على دبي

    وأضاف أن الناقلة الوطنية التايلاندية، تسعى في الوقت الراهن، للتركيز بشكل أساسي على العمل عبر إمارة دبي، لخدمة منطقة الشرق الأوسط، باعتبارها سوق الطيران الأكبر، ذا الإمكانات الكبيرة، مؤكداً على عدم التخطيط للتوسع إلى وجهات أخرى مباشرة في المنطقة، وذلك رغم العمل مع شركاء في الشرق الأوسط، لجلب المسافرين من وجهات مختلفة.

    بوابة عالمية

    وأكد على أن إمارة دبي، تعتبر حالياً بوابة عالمية للنقل الجوي، بعد أن تحول مطار دبي الدولي، إلى مركز ربط رئيس بين الشرق والغرب، وبين الشمال والجنوب، وخصوصاً أسواق النمو في أفريقيا وآسيا، بفضل ما تمتلكه من المزايا اللوجستية والبنية التحتية القوية، والتي منحتها قدرة استثنائية في مجال الطيران والشحن. وأضاف: «قدمت دبي مثالاً واقعياً لنجاح استراتيجيتها في فتح الأجواء، والإجراءات الاحترازية المتخذة في قطاع الطيران، للتصدي لتبعات جائحة كوفيد 19».

    وأكد على أن الخطوط الجوية التايلاندية، تعطي الأولوية للتميز في السلامة في تقديم الخدمات، حيث تم اعتماد الناقلة، وفقاً لمعيار إدارة السلامة والصحة في تايلاند (SHA)، الذي أقره مجلس السفر والسياحة العالمي (WTTC)، ليكون متوافقاً مع البروتوكولات الموحدة للصحة والنظافة العالمية، والذي ساهم في رفع معايير قطاع السفر والسياحة في المملكة، وتنمية الثقة بين المسافرين الدوليين.

    15 وجهة دولية

    يظهر موقع الخطوط الجوية التايلاندية على الإنترنت، أن الناقلة لديها 15 وجهة دولية فقط يمكن حجزها من بانكوك في يوليو الحالي، حيث انخفضت الرحلات بنسبة %93، نتيجة العديد من عمليات الإغلاق. وتراجع عدد الوجهات الدولية من 58 بالشهر نفسه في 2019، وأيضاً عدد الرحلات إلى 40 رحلة في الأسبوع، مقابل أكثر من 600، استناداً إلى بيانات مؤسسة «أو إيه جي».

    طباعة Email