طائرة الإمارات A380 إلى البحرين بخدمات منتظمة خلال يونيو

أعلنت طيران الإمارات عن تشغيل طائرة إيرباص A380 على خط البحرين خلال يونيو الجاري، لتوفر بذلك أمام عملائها في المملكة مزيداً من الخيارات والراحة.

وهذه هي المرة الأولى التي تشغل ناقلة جوية رحلات منتظمة بطائرة A380 ذات الطابقين إلى البحرين ما يؤكد جاهزية المطار الجديد لتوفير البنية التحتية الملائمة لاستقبال هذا الطراز العملاق.

وتخدم طائرة الإمارات A380 الرحلة "ئي كيه 839/840"، التي كانت تعمل بالبوينج 777-300ER، ما سوف يلبي الطلب المتزايد من العملاء من وإلى البحرين على السفر، خصوصاً خلال موسم الصيف، ويؤكد التزام الناقلة بتسهيل تجربة المسافرين إلى دبي وعبرها إلى وجهات عديدة.

وتزامناً مع تشغيل طائرة الـA380، أطلقت طيران الإمارات عروضاً سعرية للمسافرين من البحرين إلى وجهات شهيرة، منها دبي وإسطنبول والمالديف. وتبدأ الأسعار للسفر في الدرجة السياحية من البحرين إلى دبي من 108 دنانير بحرينية وإلى إسطنبول من 226 ديناراً وإلى المالديف من 400 دينار. أما أسعار درجة رجال الأعمال فتبدأ من 683 ديناراً بحرينياً إلى دبي ومن 770 ديناراً إلى إسطنبول ومن 1063 ديناراً إلى المالديف.

وتسري العروض على الحجوزات التي يتم إنجازها حتى 30 يونيو على أن يكتمل السفر بحلول 31 ديسمبر (كانون الأول) 2021. علماً بأن هذه العروض تخضع لبعض الشروط والأحكام.

وتغادر الرحلة "ئي كيه 837" مطار دبي الدولي في الساعة 3:30 عصراً، وتصل إلى البحرين في الساعة 3:50 عصراً. أما رحلة العودة "ئي كيه 840"، فتقلع من البحرين في الساعة 5:50 مساءً وتصل دبي في الساعة 8 مساءً. وسوف تخدم الطائرة A380 خط دبي/ البحرين يومياً بالإضافة إلى الرحلة الصباحية "ئي كيه 837/838" التي تخدمها الناقلة بطائرة بوينج 777-300ER.

وتوفر الإيرباص A380 على خط دبي-البحرين 507 مقاعد بتقسيم الثلاث درجات: 14 جناحاً خاصاً في الأولى و76 مقعداً يتحول إلى سرير مستو في درجة رجال الأعمال و417 مقعداً مريحاً في السياحية.

ولا تزال تجربة طائرة الإمارات A380 تلقى إقبالاً كبيراً من قبل المسافرين بفضل مقصوراتها الفسيحة والمريحة. وسوف تواصل طيران الإمارات إعادة هذه الطائرة الشهيرة إلى الخدمة وفقاً لتطورات الطلب والموافقات التشغيلية. وتخدم العملاقة حالياً وجهات عدة من ضمنها: نيويورك جيه إف كيه وباريس وجدة وعمّان والقاهرة وفرانكفورت وبانكوك وجوانزو وهونج كونج وموسكو، بالإضافة إلى لوس أنجلوس في يوليو (تموز).

يذكر أن طيران الإمارات بدأت خدمة البحرين منذ 20 عاماً، حيث تقدم تجارب متميزة للعملاء من حيث الشبكة وجداول الرحلات الملائمة والمنتجات والخدمات الجوية. وكانت الناقلة سيّرت الطائرة A380 في رحلات لمرة واحدة إلى المملكة في مناسبات سابقة، بما في ذلك خلال اليوم الوطني للبحرين ومرتين خلال معرض البحرين الجوي.

وأعادت البحرين فتح حدودها أمام السياح والزوار، ويمكن للعملاء في دولة الإمارات العربية المتحدة السفر من وإلى المملكة من دون حاجة إلى الحجر الصحي. ومع ذلك، ينصح العملاء بالتحقق من متطلبات دخول البحرين قبل السفر.

وتواصل طيران الإمارات بذل جهودها للتخلص من ضغوط السفر، وقد قادت الصناعة في حماية صحة عملائها لضمان شعورهم بالأمان والثقة عند اتخاذ قرار السفر، حيث تطبق أحدث تدابير الصحة والسلامة في كل خطوة من الرحلة. كما أدخلت الناقلة مؤخراً تقنية بدون تلامس لتسهيل مرور العملاء عبر مطار دبي الدولي.

ولا تزال طيران الإمارات محافظةً على ريادتها في الصناعة، من خلال المنتجات والخدمات المبتكرة التي تلبي متطلبات المسافرين في هذه الظروف غير العادية والمتغيرة. فقد عززت الناقلة مؤخراً مبادراتها في مجال رعاية العملاء من خلال سياسات حجز أكثر سخاء ومرونة، ومددت أيضاً التغطية التأمينية ضد مختلف المخاطر، وساعدت عملاءها على الاحتفاظ بأميالهم وحالة الفئة في برنامج "سكاي واردز طيران الإمارات".

 

طباعة Email