10 آلاف سعودي سافروا إلى الخارج بعد 24 ساعة من رفع "التعليق"

كشفت وزارة الداخلية السعودية، أمس الأربعاء، عن مغادرة 10452 مواطناً إلى الخارج من المنافذ الجوية والبرية خلال 24 ساعة منذ رفع تعليق السفر عند الساعة الواحدة صباح الاثنين الماضي.

وذكرت الوزارة في إحصائية نشرتها على «تويتر»، أن 4735 مواطناً غادروا جواً «1938 إلى دولة الإمارات، و1545 إلى مصر، و299 إلى قطر، و233 إلى الولايات المتحدة، و165 إلى المملكة المتحدة».

وأضافت أن 5717 مواطناً غادروا عبر 5 منافذ برية «3362 جسر الملك فهد، و689 البطحاء، و673 الحديثة، و325 سلوى، و270 الخفجي»، بحسب صحيفة "الشرق الأوسط".

كانت السعودية رفعت هذا الأسبوع تعليق سفر المواطنين للخارج الذي استمر أكثر من 14 شهراً بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، وفتحت المنافذ البرية والبحرية والجوية بشكل كامل.

وبناءً على قرار الجهات الرسمية، يقتصر السماح بسفر المواطنين إلى الخارج على المحصنين الذين تلقوا جرعتي اللقاح، ومن مر 14 يوماً على تلقيهم الجرعة الأولى، والمتعافين من «كورونا» خلال أقل من (6) أشهر، وكذلك لمن تقل أعمارهم عن 18 عاماً، شريطة أن يقدموا قبل السفر وثيقة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي، تغطي مخاطر «كوفيد - 19» بالخارج.

وأشارت وزارة الداخلية إلى أنه يشترط للسفر إلى البحرين أن يكون المسافرون ممن تتجاوز أعمارهم (18) عاماً، وحالتهم الصحية في تطبيق (توكلنا) محصّناً، أكمل جرعات اللقاح أو محصن متعافٍ، ولا يشمل ذلك المحصنين بجرعة واحدة.

وأفادت بأن جميع الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية الخاصة بالسفر ستخضع للتقييم المستمر من قبل هيئة الصحة العامة (وقاية)، وذلك بحسب تطورات الوضع الوبائي.

كلمات دالة:
  • وزارة الداخلية ،
  • السعودية
طباعة Email