بريوريتي باس تخطط لإضافة 150 صالة مطار إلى برنامجها بحلول نهاية العام

أعلن «بريوريتي باس» البرنامج العالمي لصالات الانتظار في المطارات، بأنه سيضيف أكثر من 150 صالة انتظار فاخرة جديدة في جميع أنحاء العالم في عام 2021.

وإلى جانب التجارب المئة الجديدة لتناول الطعام والاسترخاء وصالات السكك الحديدية والموانئ البحرية، فإن هذه الإضافة تمثل نمواً بنسبة 20% للشبكة.

ويأتي هذا الإعلان في ضوء المؤشرات المتنامية على قرب عودة انتعاش قطاع السفر، لاسيما في أعقاب ما شهده القطاع من نمو في حركة السفر المحلي في الولايات المتحدة والصين وروسيا، بالإضافة إلى الإعلانات الأخيرة المشجعة، مثل تلك الصادرة عن الاتحاد الأوروبي التي تفيد بأنه سيتم الترحيب بالمسافرين الملقحين من دون قيود.

ولكن الملاحظ بأن احتياجات المسافرين قد تغيرت أيضاً، حيث يتنامى الطلب على التجارب المتميزة الآن وأكثر من أي وقت مضى.

وكانت بريوريتي باس قد أضافت في وقت سابق من هذا العام 32 صالة انتظار جديدة لهذا العام ـ ومن ضمنها صالات لوفتهانزا بزنس في مطار نيويورك (JFK) ومطار نيوارك الدولي (EWR) ومطار واشنطن دالاس (IAD) و14 صالة في الصين وحدها.

كما تمت إضافة صالات جديدة أخرى في مواقع مهمة لأعضاء بريوريتي باس، مثل روسيا وتركيا ومصر والهند. وأضافت بريوريتي باس، أيضاً 8 تجارب طعام متميزة جديدة.

وقال ديفيد إيفانز، الرئيس التنفيذي المشترك في «كولينسون»، يعتبر استثمارنا في بريوريتي باس انعكاساً واضحاً لثقتنا في تعافي قطاع السفر، والذي أظهر بحثنا بأنه سيشهد أيضاً إقبالاً متنامياً على المساحات وتجارب السفر المتميزة أثناء السفر.

ولكن النمو القوي لشبكة بريوريتي باس التابعة لنا لا يعكس سوى جانب واحد من الجهود التي بذلتها كولينسون في العام الماضي لاستئناف رحلات السفر.

بصفتنا شركة عائلية لها تاريخ يمتد لأكثر من 30 عاماً وتقع عند تقاطع خدمات السفر والخدمات المالية، فنحن على دراية بحجم الضرر الذي أحدثته جائحة كوفيد في قطاع السفر والتجارة الدولية، ولهذا فنحن ملتزمون بدعم كافة الجهود المتمثلة في طرح خدمة فحص كوفيد، والتعاون مع الحكومات وقطاع السفر لوضع وطرح حلول جديدة.

واليوم، في ظل النمو المستمر للشبكة التي تضم أكثر من 1.500 صالة وتجربة متميزة، نتطلع إلى الترحيب بالمسافرين مجدداً في برنامج بريوريتي باس، عند عودتهم للسفر«.

تضم شبكة بريوريتي باس مزيجاً من الشراكات والصالات المملوكة من قبل الشركة الشقيقة»إيربورت دايمنشنز«، وكلتاهما مملوكتان لمجموعة كولينسون.

واصلت»إيربورت دايمنشنز«افتتاح صالات جديدة وتجارب للنوم والراحة خلال الوباء، وهي اليوم في وضع يمكنها من تحقيق نمو بنسبة 483% في المواقع منذ عام 2015.

وخلال الأسبوع الماضي، أعلنت»إيربورت دايمنشنز«عن إضافة صالات جديدة في مطار كليفلاند هوبكنز الدولي ومطار شارلوت دوغلاس الدولي في ولاية كارولاينا الشمالية والتي من المقرر افتتاحها في وقت لاحق من هذا العام.

وتأتي هذه بالإضافة إلى الصالات قيد الإنشاء التي تم الإعلان عنها في وقت سابق وتقع في مبنى هارفي ميلك الجديدة في مطار سان فرانسيسكو الدولي ومطار أبوظبي الدولي، والتي سيتم تضمينها جميعاً في شبكة بريوريتي باس.

مزايا وعروض

على مدى الأشهر الاثني عشر الماضية، قامت الشركة بإعداد وطرح المزايا والعروض التي تتماشى مع المتغيرات الجديدة ولتعكس الاحتياجات المستمرة للمسافرين خلال فترة جائحة كوفيد 19.

فقد أطلقت الشركة مجموعة جديدة من معايير الصحة والسلامة العالمية للصالات في شبكة بريوريتي باس والتي وضعها الدكتور سايمون واريل، المدير الطبي العالمي، وطرحت كذلك مدخل صالات المطار القائم على التكنولوجيا الرقمية من دون تلامس لجميع الضيوف.

كما أطلقت بريوريتي باس حلها التقني»اطلب واستمتع«(Ready-2-Order) المتاح لجميع شركاء الصالات، مما يمكّن الضيوف من الاستمتاع بالمأكولات والمشروبات بأقصى قدر من الأمان والتباعد الاجتماعي.

دعم قطاع السفر من خلال تغيير توقعات المسافرين

قامت كولينسون، التي تضم قاعدة عملاء تزيد على 50 مليون مسافر عالمي، بوضع تصورات مستلهمة من توقعات المستهلكين بهدف دعم قطاع السفر.

وقد تبلورت هذه الجهود مؤخراً على شكل دراسة بعنوان»رحلة العودة«، وهو تقرير يحلل ويقارن البيانات التي تم جمعها من 18.5 ألف مسافر عالمي في أواخر عام 2019 (ما قبل الجائحة) مع البيانات التي تم جمعها من نحو 12.6 ألف مسافر في أواخر عام 2020 (أثناء الوباء)، مما يوفر تصورات حول المسار الحرج الممكن اتباعه من قبل شركات الطيران والمطارات وبطاقات الائتمان من كبرى العلامات التجارية المتميزة لتلبية توقعات المسافرين دائمة التغير.

أمان وثقة

بالنظر إلى أن عدم قدرة العالم على السفر قد كان لها تداعيات فورية وطويلة الأجل على الاقتصاد العالمي، فقد أمضت كولينسون، وهي شركة عالمية متخصصة في تجارب السفر الشاملة وخدمات المطار وخدمات السفر الطبية – الأشهر الاثني عشر الماضية في العمل عن كثب مع شركات الطيران والمطارات والأعضاء الآخرين في نظام السفر الإيكولوجي، بالإضافة إلى الجهات الحكومية في جميع أنحاء العالم للمساهمة في العودة الآمنة لرحلات السفر.

وقد استخدمت كولينسون أيضاً مواردها الطبية للسفر، لتصبح الشركة الرائدة عالمياً في مجال إجراء فحص كوفيد أثناء السفر، وذلك من خلال إبرام شراكات مع أكثر من 30 شركة طيران ومطارات ومقدمي جوازات السفر الصحية، بما في ذلك الخطوط الجوية السنغافورية و»فيرجين أتلانتيك«ومطار هيثرو والاتحاد الدولي للنقل الجوي.

كما أعلنت شركة»إيربورت دايمنشنز«مؤخراً عن طرح حل»كونيكتا" Connecta القائم على عدم التلامس، وهو عبارة عن منصة جديدة للتجارة الإلكترونية والولاء التي تتيح للمسافرين التسوق من السوق الحرة وطلب الطعام وحجز مساحة الجلوس الخاصة بهم في الصالة ودفع رسوم مواقف السيارات والتنقل في جميع أنحاء المطار بشكل أفضل، كل ذلك من خلال كسب أو إنفاق نقاط الولاء.

طباعة Email