«سوق السفر العربي» يزيد الإشغال في فنادق دبي

أفاد مسؤولون في قطاع الضيافة والفنادق بدبي، بأن تنظيم معرض سوق السفر العربي 2021، يساهم في تنشيط الحركة الفندقية والسياحية ورفع نسبة الإشغالات وسط تطبيق للإجراءات الاحترازية الكاملة لضمان سلامة الزوار.

وينطلق المعرض وهو أول حدث حضوري للسفر في العالم منذ بداية جائحة «كوفيد 19»، ويشكل محطةً رئيسيةً على أجندة الأحداث العالمية للسياحة والسفر بشكل مباشر وبحضور شخصي،خلال الفترة من 16 إلى 19 مايو الجاري، فيما ستقام نسخة افتراضية من 23 إلى 25 مايو 2021.

وبالتزامن مع فعاليات المعرض، زادت نسب إشغال الفنادق القريبة من مركز دبي التجاري العالمي وشارع الشيخ زايد إلى 80% وهو ما يمثل إشغالاً كاملاً وفقاً للضوابط التي حددتها دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة».

وأضاف المسؤولون الذين استطلعت «البيان» آراءهم، إن هناك زيادة كبيرة في معدلات الإشغال الحالية في الفنادق القريبة من مركز دبي التجاري العالمي، بالتزامن مع توافد زوار المعرض مع الالتزام بتطبيق إجراءات احترازية وتدابير وقائية صارمة لحماية النزلاء والزوار.

متوسط الإشغالات

وقال محمد عوض الله، الرئيس التنفيذي لمجموعة «تايم للفنادق»، إن معرض «سوق السفر العربي»، يعتبر من أهم المعارض الكبرى التي تسهم في تنشيط الحركة السياحية في دبي بشكل عام، ويرفع متوسط الإشغالات لتتراوح بين 65% ومن دون تجاوز النسبة المسموحة لطاقة التشغيل المحددة عند 80%، ولا سيما القريبة والمحيطة بمركز دبي التجاري العالمي والموجودة على طرفي شارع الشيخ زايد الشارع الأشهر في دبي.

وأضاف عوض الله، أن زيادة الطلب على تلك الفنادق في الوقت الراهن يرفع متوسط الأسعار بنسبة تتراوح بين 20 إلى 25% مقارنة بالأيام السابقة.

زيادة الحجوزات

وقال كولين بيكر، المدير الإداري الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط لمجموعة «ستاي ويل» للضيافة، إن استضافة دبي لمعرض سوق السفر العربي 2021 مباشرة بعد فترة عطلة عيد الفطر السعيد أدت إلى زيادة نسبة حجوزات الوفود والشركات لدى فندق «بارك ريجيس كريس كين» الذي تديره المجموعة بسبب موقعه القريب من مركز دبي التجاري العالمي.

وهذه الحجوزات ستضيف 20% زيادة في الإشغال خلال فترة المعرض، وبالتالي نحن نتوقع أن يتجاوز معدل الإشغال 70% خلال فترة العيد والمعرض.

وأضاف أن نسب الإشغال الفندقي بشكل عام شهدت تحسناً كبيراً خلال الربع الأول من العام الحالي، ومع حلول عيد الفطر السعيد هناك ارتفاع في الحجوزات .

ضمن فنادقنا في دبي، وهي فنادق بارك ريجيس كريس كين وبارك ريجيس الخليج التجاري وبارك ريجيس بوتيك في دبي، ولاحظنا ازدياداً في الحجوزات من الضيوف القادمين من داخل الإمارات من الشارقة وأبوظبي وعجمان الذين اختاروا أن يقضوا فترة العيد والاحتفال بدبي.

محفّز كبير

وقال بول دالغليش، نائب الرئيس لشؤون الإيرادات والمبيعات والتوزيع في مجموعة «حياة للفنادق»: «نتوقع ارتفاعاً في نسب الإشغال في فنادقنا في الإمارات خلال فترة المعرض لكونه أكبر تجمع للسياحة والسفر في المنطقة، وهو منصة مهمّة تتيح للمؤسسات الدولية في القطاع استقطاب الزوار إلى الخليج».

وأضاف دالغليش: «ممّا لا شكّ فيه أن هذا المعرض يعتبر محفّزاً كبيراً للقطاع، وهو أمر بالغ الأهمية هذا العام على وجه الخصوص، لا سيّما أن قطاع السياحة يعود إلى حالته الطبيعية بعدما شهد أحد أكثر الأعوام صعوبة، وهو فرصة تتيح لأصحاب المصلحة والقادة في قطاع الضيافة تبادل الخبرات واكتساب الرؤى المستخلصة من آراء الخبراء».

ارتفاع الطلب

وقال حسني عبد الهادي، الرئيس التنفيذي لفنادق «كارلتون»، إن معرض «سوق السفر العربي» يعتبر من أكبر الفعاليات التي تنظمها دبي على مدار العام الحالي، كما يعتبر أول فعالية حضورية لقطاع السفر والسياحة تُقام منذ بداية الجائحة، ما يعزز أهمية المعارض والمؤتمرات في زيادة الطلب على الفنادق.

وأضاف عبد الهادي، أن الطلب الأكبر على الغرف الفندقية خلال فترة المعرض يتركز على الفنادق القريبة من المركز التجاري التي تحظى بالحصة الكبرى من العارضين، مشيراً إلى أن النسبة الأكبر من النزلاء ستكون من السوق المحلي مع وجود بعض الأجانب والعرب مع مشاركة وفود ضخمة في المعرض.

وتوقع أن يسجل القطاع الفندقي نجاحاً جديداً في استقبال زوار المعرض، لا سيما وأن الإمارة تطبق آلية وقائية حازمة وتحدث الإرشادات المتعلقة باستمرار للتأكد من الحفاظ على أعلى المعايير العالمية حرصاً على سلامة زوارها.

 
طباعة Email
#