طيران الإمارات تستأنف خدمة نيوارك عبر أثينا يونيو المقبل

أعلنت طيران الإمارات، اليوم أنها سوف تستأنف خدمتها إلى نيوارك عبر أثينا برحلة يومية اعتباراً من 1 يونيو 2021.

وسوف توفر الخدمة المستأنفة للمسافرين العالميين محطة وصول أخرى إلى منطقة نيويورك الكبرى، كما ستخدم أيضاً الجالية اليونانية- الأميركية الكبيرة في الولايات المتحدة، مع إتاحة خيارات مناسبة أخرى أمام المسافرين المتجهين إلى الشرق الأوسط وغرب آسيا وأفريقيا عبر دبي.

ومع إطلاق هذه الخدمة، أصبحت نيوارك البوابة الـ10 لطيران الإمارات في الولايات المتحدة بعد استئناف الرحلات إلى شيكاغو، بوسطن، لوس أنجلوس، سياتل، دالاس، هيوستن، واشنطن العاصمة، نيويورك جيه إف كيه وسان فرانسيسكو (2 مارس المقبل).

وسوف تعمل رحلات دبي- أثينا- نيوارك بطائرات البوينج 777-300ER بتقسيم الدرجات الثلاث، حيث ستعزز خدمتي طيران الإمارات اليوميتين إلى "نيويورك جيه إف كيه" في الوقت الذي تواصل الناقلة توسيع تواجدها في أميركا الشمالية. وسوف يؤدي استئناف الربط بين اليونان والولايات المتحدة إلى توفير خدمة مريحة للعملاء على مدار العام وتسهيل التجارة وتعزيز السياحة. كما ستعزز طيران الإمارات خدمتها المستأنفة مؤخراً بين دبي والعاصمة اليونانية أثينا بإضافة رحلة يومية.

وسوف تغادر رحلة الإمارات "ئي كيه 209" مطار دبي الدولي في الساعة 10:50 صباحاً، لتصل أثينا في الساعة 3 بعد الظهر، قبل أن تغادر مرة أخرى في الساعة 5:35 مساءً وتصل نيوارك في الساعة 9:20 ليلاً في اليوم ذاته.

أما رحلة العودة "ئي كيه 210"، فسوف تقلع من مطار نيوارك ليبرتي الدولي في الساعة 11:55 ليلاً وتصل أثينا في الساعة 4:05 عصر اليوم التالي، ثم تستأنف طيرانها في الساعة 6:05 مساءً متجهة إلى دبي لتصلها في الساعة 11:35 (جميع المواعيد بالتوقيت المحلي لكل من دبي وأثينا ونيوارك).

وتستأنف طيران الإمارات عملياتها تدريجياً عبر شبكتها. وحافظت دبي، منذ استئناف نشاطها السياحي بأمان في يوليو، على مكانتها كواحدة من أكثر وجهات العطلات شعبية في العالم، خصوصاً خلال فصل الشتاء. فقد فتحت المدينة أبوابها أمام الزوار من رجال الأعمال والسياح الدوليين، حيث توفر لهم مجموعة متنوعة من التجارب ذات المستوى العالمي.

ودبي أيضاً واحدة من أوائل مدن العالم التي حصلت على ختم السفر الآمن من المجلس العالمي للسفر والسياحة WTTC، ما يشكل شهادة على فعالية تدابير دبي الشاملة لضمان صحة الضيوف وسلامتهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات