انطلاق مهرجان السعادة المجتمعية في رأس الخيمة

أطلقت جمعية رأس الخيمة للتنمية الاجتماعية في رأس الخيمة أمس مهرجان جمعية الإمارات للسعادة المجتمعية في دورته الأولى، ضمن برامج الترويج لمناطق رأس الخيمة السياحية، وتماشياً مع حملة «أجمل شتاء في العالم» لتشجيع السياحة الداخلية، بهدف تقديم المواقع السياحية والتراثية بحلة تتكامل مع الهوية السياحية الموحدة للدولة.

وأوضح خلف سالم بن عنبر نائب الرئيس مدير عام جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية برأس الخيمة، أن المهرجان خطوة ضمن خطوات وضعتها الجمعية لدعم حملة «أجمل شتاء في العالم» من خلال إقامة المهرجان على قمة جبل جيس الأعلى في الإمارات، وسط سلسلة من الجبال الشامخة للاستمتاع بأجواء المهرجان والمناظر الخلابة وعيش تجربة أصيلة مع الفنون التراثية.

وأشار إلى أن المهرجان يستمر لمدة ثلاثة أيام بمشاركة فرقة الوهابية، والفرقة البحرية، وفن الرواح، والمعارض التراثية، بالإضافة لدعم المشاريع الصغيرة والحرفية التراثية الخاصة بأعضاء الجمعيات التراثية من الأسر الإماراتية المنتجة، وتعريف السياح على قمة جبل جيس بتلك المنتجات اليدوية والأكلات الشعبية.

وأكد أن أيام المهرجان تتنوع بين المسابقات والعروض الفنية التراثية واستعراض الدراجات النارية، ضمن أجندة تقوم على مزيج المتعة والترفيه بالفائدة والتوعية والتثقيف المجتمعي عبر باقة متنوعة وهادفة من الفعاليات التراثية والتثقيفية والاجتماعية والفنية والرياضية والترفيهية، حيث تشارك القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة ممثلة في الشرطة المجتمعية بالمسابقات التعليمية التي تستهدف أفراد المجتمع.

وأضاف: أهم ما يميز الدورة الأولى للمهرجان أن عملية الإعداد والتنظيم جاءت بطريقة مبتكرة، من خلال عرض مقومات الحضارة الإماراتية قديماً وتجسيد البيئات الجبلية، البرية، الزراعية، والبحرية، في موقع واحد، ومحاكاتها للحياة اليومية للأجداد بأدق تفاصيلها، بهدف محاكاة التراث وتقديمه بأبهى صورة أمام الزوار، كما تم استخدام عناصر التكنولوجيا الحديثة على خشبة المسرح لتشجيع تفاعل الجمهور على المشاركة.

طباعة Email