أول مؤتمر افتراضي بتنظيم إماراتي يبحث مستقبل السياحة العربية في زمن كورونا

يستعد المركز العربي للإعلام السياحي تنظيم أول مؤتمر افتراضي للإعلام السياحي يوم السبت القادم بعد العودة التدريجية لاستئناف النشاط السياحي في العالم العربي، عبر منصة زووم الالكترونية.

وسيشارك في المؤتمر عدد من وزراء السياحة العرب والاعلام والمختصين والأكاديميين من مختلف الدول العربية حيث سيناقشون مع الاعلاميين أبرز التحديات التي تواجه عودة النشاط السياحي بشكل آمن، وسيركز المتحدثون على أهمية دور الاعلام في استعادة هذا القطاع الحيوي لدوره الهام في المساهمة بإقتصادنا العربي.

وقال حسين المناعي رئيس مجلس ادارة المركز العربي للإعلام السياحي : نحرص في المركز دائما على ان نكون داعمين للحركة السياحية العربية ونهدف لتنشيط السياحة البينية في وطننا العربي، وندرك جميعا التحدي الذي يعيشه القطاع السياحي من جراء جائحة «كوڤيد – 19» التي أثرت كثيرا على السياحة العالمية والعربية، ونحن اذ نأمل من خلال هذا المؤتمر الذي يستضيف كوكبة من ألمع الشخصيات التي تعمل في القطاع السياحي العربي ليتحدثوا عن أبرز الخطوات الني اتخذتها الحكومات العربية للعودة الآمنة للسياحة الى جانب أكاديميين ومختصين سيناقشون آليات تطبيق سبل العودة الآمنة للسياحة العربية، كما سنلقي الضوء على اهمية دور الاعلام في دعم جهود الحكومات لمواجهة الازمة.

بدوره قال مصطفى عبد المنعم الأمين العام للمركز ورئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر: سيناقش الحضور عددا من المحاور التي تدور في محور العنوان الأساسي للمؤتمر وهو العودة الآمنة للسياحة العربية في ظل التوجه العالمي نحو التعايش مع ڤيروس «كوڤيد 19» ومن ابرز تلك المحاور: تأثير الجائحة على السياحة وباقي القطاعات الاقتصادية في العالم العربي، ومدى جاهزية الوجهات السياحية العربية لإستقبال الزوار في مرحلة التعافي، ودور الاعلام المتخصص في تجاوز هذه الازمة العالمية، وكذلك الحديث عن مبادرات لتنشيط السياحة البينية العربية وبحث امكانية وضع استراتيجية تسويقية موحدة ومترابطة للوجهات السياحية العربية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات