عين خت .. واحة طبيعية تحتضنها جبال رأس الخيمة

واحة "عين خت" الطبيعية من أهم مظاهر الطبيعة في إمارة راس الخيمة ومن أشهر مناطقها وفيها منتجع صحي مليء بالينابيع الغنية بالمياه المعدنية التي تستخدم في الخدمات العلاجية للاستشفاء من أمراض الروماتيزم.

تقع "عين خت" على بعد 35 كيلومترا جنوب مدينة رأس الخيمة ويتميز الطريق المؤدي إليها بأنه محاط بالحصون والقلاع الأثرية وسط سلسلة من الجبال الشاهقة وتشتهر المنطقة بمياه عين خت الكبريتية التي يقصدها الأهالي والزوار من مناطق عدة من داخل الدولة وخارجها للاستشفاء.

وعرفت المنطقة كمصيف قديم لاحتوائها على بساتين ومزارع النخيل حيث تحظى المنطقة باهتمام ورعاية حكومة رأس الخيمة من خلال الدوائر والهيئات التي تزور المنطقة باستمرار والاشراف المباشر عليها.

وتحتضن "عين خت" بطبيعتها الجبلية الساحرة الخلابة التي تحيط بها أشجار النخيل التي يقصدها السواح إما للاستشفاء أو التمتع بالهدوء حيث تعد من أبرز المواقع السياحية في الإمارة والاستمتاع بالمياه الساخنة التي تدفقها من ينابيع باطن الأرض لتقدم للزوارعلاجا ثنائيا يجمع بين الاستشفاء والترفيه.

ويقصد "عين خت" الباحثون عن الهدوء ومحبو الطبيعة وهواة التصوير وتشكل "عين خت" بمياهها الكبريتية التي تتدفق طوال العام بين الجبال والمزارع والقلاع الأثرية والأماكن الترفيهية التي تحيطها عوامل جذب جعلتها مقصدا للزوار من جميع إمارات الدولة وخارجها ووضعتها في مكانة سياحية فريدة.

وعبر ناصر السويدي أحد زوار المنطقة عن إعجابه بمنطقة "عين خت" فهي منطقة سياحية جميلة غنية بالمناظر الطبيعية والجو الجميل والهواء النقي والمياه الكبريتية الدافئة التي تفيد في علاجات الروماتيزم وتشنج العضلات وآلام الظهر والمفاصل وغيرها حيث يتردد على هذه المنطقة باستمرار مع أفراد عائلته.

وقال إن المنطقة تتضمن معالم تاريخية مثل حصن خت التاريخي والمنازل القديمة فضلا عن وجودها إلى جانب العديد من المرافق السياحية المتنوعة وفندق على سفوح جبال المنطقة التي يتمكن السائح من خلالها قضاء أجمل الأوقات والشعور بالراحة والهدوء والاستجمام.

وأكدت فاطمة الشحي من رواد المنطقة أن "عين خت" تتمتع بمقومات لجذب السياحة في إمارة رأس الخيمة ونحرص باستمرار لزيارتها مع أفراد العائلة حيث تعج المنطقة بالمناظر الطبيعية الجبلية الخلابة والقلاع التاريخية والسهول الزراعية والسبب الرئيسي لزيارتنا هي شهرة مياه عيونها الكبريتية في الاستشفاء من بعض الأمراض.

وقال حميد المنصوري من زوار المنطقة باستمرار منذ 30 عاما.. إن "عين خت" اكتسبت شهرتها منذ القدم كمقصد لطالبي الشفاء من جميع أنحاء الدولة فكانت في ذلك الوقت هي وصفة المعالجين في الطب الشعبي لمرضى المفاصل والعظام والأمراض الجلدية لأن مياهها تتميز بالنقاء والحرارة العالية ..

لافتا إلى أن ميزات "عين خت" لا تقتصر على معالجة الأمراض بل يستمتع زوارها بموقعها الساحر الذي يقع على منطقة جبلية ذات الألوان المختلفة كما أنها منطقة تكسوها أشجار النخيل وبعض النباتات الأخرى وتعد شريانا لمياه الري وركيزة قوية لدعم الثروة الزراعية ونشأت بجوارها واحات النخيل وأشجار السدر.

أما سعيد الشامسي من زوار "عين خت" فيقول إن من يزور المنطقة باستمرار يلاحظ الفرق في الخدمات المقدمة لزوار المنطقة والسواح مما يؤكد حرص حكومة رأس الخيمة على تطوير المنطقة لتكون مقصدا سياحيا مشيدا بأعمال التطوير في المنطقة وتزويدها بالخدمات الضرورية التي تقدم سبل ووسائل الراحة كافة للزوار إضافة إلى أعمال الصيانة الدورية للعين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات