3 عناصر أساسية تسهم في نجاح طيران الإمارات

هناك عناصر معروفة تسهم في نجاح طيران الإمارات، أهمها الإدارة الكفؤة والعمل الدائم لتوفير أحدث المبتكرات في المنتجات وخدمات السفر بتكاليف معقولة، ومن دون التهاون في الجودة.

وقد أسهم هذا التوجه في توفير منتجات مبتكرة، مثل نظام ice المبتكر للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي، الذي يوفر للركاب مئات الخيارات الترفيهية في الأجواء، بالإضافة إلى العديد من التقنيات الأخرى الرائدة.

وتعتبر سياسة التسعير شديدة التنافسية والخدمة المهذبة والقدرة على العمل على مدار الساعة من مركزها في دبي من أهم العناصر، التي تسهم في تفسير كيف أصبحت طيران الإمارات واحدة من أقوى شركات الطيران في العالم.

وتستفيد طيران الإمارات من الموقع الاستراتيجي لدبي ومطارها العالمي، الذي بات الأكبر عالمياً في المسافرين الدوليين، والذي حول مدينة صغيرة مثل دبي إلى مركز عالمي للطيران. وبات مطار دبي اليوم مركزاً عالمياً لرحلات الربط بين الشرق والغرب لمسافرين من أستراليا وأوروبا وأمريكا الشمالية والجنوبية وآسيا يمرون جميعاً عبر دبي.

وبفضل طيران الإمارات، تجاوزت دبي الآن مطار هيثرو في لندن، أكبر مركز في العالم للمسافرين الأجانب. واستمرت الناقلة في تحقيق أرباح متنامية منذ تأسيسها حتى الآن باستثناء سنتها الثانية. وتهدف طيران الإمارات إلى تعزيز مكانة دبي مركزاً عالمياً رئيسياً للطيران. وتمتلك دبي كل المقومات الكفيلة بجعلها المركز الرئيسي العالمي للرحلات الطويلة خلال القرن الحادي والعشرين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات