«فلاي دبي» تعزز شبكة وجهاتها إلى الأسواق غير المخدومة

في نوفمبر من العام 2017 عززت فلاي دبي خدماتها إلى العاصمة الروسية بإطلاق رحلاتها إلى مطار شيريميتيفو الدولي في العاصمة الروسية موسكو، لتكون بذلك ثاني محطة لها في العاصمة الروسية بعد مطار فونوكوفو.

ووفقاً لبيانات دائرة السياحة والتسويق التجاري شهدت حركة السفر بين دبي وروسيا نمواً استثنائياً، خلال العامين الماضيين مع توفر خيارات سفر واسعة بين روسيا ودبي سواء لسياحة الأعمال أو الترفيه.

وخلال الأعوام الماضية عززت فلاي دبي شبكة وجهاتها وفق استراتيجيتها، التي تقوم على افتتاح خطوط الطيران إلى الوجهات والمدن غير المخدومة برحلات طيران مباشر من دبي والإمارات عامة.

تعد فلاي دبي أول ناقلة من الإمارات تخدم مطار شيريميتوفو، وهو المطار الذي يعد الأكثر إشغالاً في روسيا «حيث شغلت عليه طائرتها الجديدة بوينغ 737 ماكس 8 باعتبارها أول شركة طيران في المنطقة تتسلم هذه الطائرة الحديثة».

تميزت فلاي دبي خلال السنوات الماضية بالقدرة على الابتكار في الخدمات والمنتجات التي توفرها لتحسين تجربة السفر ومع طائرة ماكس 8 كشفت الناقلة عن مقصورة جديدة للطائرة بما فيها مقاعد جديدة لدرجة رجال الأعمال والدرجة الاقتصادية صممت لمزيد من الراحة للمسافرين.

ويستفيد المواطنون الروس الذين يزورون دبي من تسهيلات التأشيرات حيث يتم منحهم تأشيرة الدخول عند الوصول للمطار وهي تأشيرة صالحة لمدة 30 يوماً قابلة للتجديد لمدة 30 يوماً أخرى. وبدأ العمل بهذه التعليمات اعتباراً من العام 2017 وساهم القرار في نمو أعداد السياح الروس إلى دبي بنسبة وصلت إلى 95 % خلال الفترة من يناير وحتى سبتمبر 2017 وفقاً لبيانات دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي.

ويمكن للمسافرين إلى من مطار شيرميتيفو التمتع بخدمات درجة رجال الأعمال والتي تشمل الأولوية في إنجاز إجراءات السفر ومساحات رحبة للمقاعد والوجبات الشهية إضافة إلى خيارات الترفيه. وتوفر طائرة ماكس 8 مزيداً من الراحة والخصوصية للمسافرين ومنها المقعد الذي يتحول إلى سرير كامل فضلاً عن الأفلام وخيارات الترفيه.

أما مسافرو الدرجة الاقتصادية فتتوفر لديهم العديد من الخدمات المتنوعة ومن ضمنها اختيار الوجبات والطلب المسبق للأفلام من بين أكثر من 1000 ساعة ترفيه ومنها ذات المحتوى باللغة الروسية. كما توفر مقاعد طائرة ماكس 8 مزيداً من المساحة والراحة للمسافرين مثل خاصية تعديلة مسند الرأس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات