الإمارة تحتاج إلى مزيد من الشقق الفندقية العائلية

إيلي ملكي

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال إيلي ملكي، مدير أول تطوير الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في مجموعة «ريزيدور» للفنادق، إن دبي بحاجة إلى المزيد من الشقق الفندقية وتحديداً الموجهة للعائلات في السنوات القليلة المقبلة، موضحاً أن المستثمرين والشركات العالمية التي تدير الفنادق يدركون الآن أهمية الاستثمار في هذا القطاع للمساهمة في دعم الخطط المستقبلية لاستقطاب المزيد من السياحة العائلية وتشجيعها على قضاء وقت أطول في دبي.

وأشار ملكي على هامش سوق السفر العربي الذي يختتم أعماله اليوم في دبي، إلى أن حصة الشقق الفندقية تمثل 50% من إجمالي المشاريع المستقبلية التي تعاقد عليها مجموعة «ريزيدور» للفنادق، ومن المتوقع أن تضاعف المجموعة عدد الفنادق التي تديرها في المنطقة خلال السنوات الثلاث المقبلة لترتفع من 35 فندقاً تديرها حالياً لتصل إلى أكثر من 60 فندقاً بحلول عام 2018، مضيفة بذلك أكثر من 30 فندقاً جديداً.

12 فندقاً

ولفت مكي إلى أن عام 2014 شكل عاماً مميزاً لمجموعة «ريزيدور» في منطقة الشرق الأوسط، فقد أضافت المجموعة 12 فندقاً جديداً إلى محفظة فنادقها، وتضمنت علاماتها التجارية «راديسون بلو» و«بارك إن باي راديسون» وشقق فندقية في السعودية والإمارات ومصر التي تشهد انتعاشاً. وعلى مستوى الدولة سجلت أسواق الدولة نمواً بنسبة 6% و1% خلال العام الماضي في سوقي أبوظبي ودبي على التوالي. وقد سجلت المجموعة بداية قوية خلال العام 2015 ومن المتوقع أن تنهي العام بعدد أكبر من عدد الاتفاقيات الموقعة في 2014.

انتشار

وتمتلك مجموعة «ريزيدور» للفنادق ميزة تنافسية عززت حضورها وانتشارها في أسواق المنطقة، وفقاً لملكي الذي قال: «نمتلك علامات تغطي الفئات المتوسطة والراقية والفخمة مكنتنا من تحقيق نمو كبير في أسواق المنطقة، كما أن طبيعة العلاقة التي تربطنا مع مالكي الفنادق والمستثمرين وحرصنا على تعزيز القيمة لهذه الاستثمارات العقارية وزيادة العائدات هي سر نجاحنا في المنطقة، وفيما يتعلق بالضيوف ورواد فنادقنا فإن نجاحنا مرتكز على قدرتنا على تلبية احتياجات السوق والضيوف في الوقت ذاته».

تحقيق النمو

وعن توقعاته لمستقبل القطاع في المنطقة، أكد ملكي أن دول الخليج ستواصل تحقيق النمو وستشهد زيادة في الطلب على خدمات الفنادق من أسواقها المحلية والبلدان العالمية. وقد أدرك العاملون في القطاع أهمية تنويع المنتج من الفنادق ولم تعد تقتصر المشاريع الجديد على إطلاق فنادق فخمة فحسب بل أصبحت تشهد تطوراً لتضم المزيد من الفنادق من فئات الأربع والثلاث نجوم، وذلك بالنظر لتزايد الطلب على أماكن للسكن والإقامة بأسعار معقولة في أنحاء المنطقة.

طباعة Email