الذهب يرتفع مع تراجع الدولار

ت + ت - الحجم الطبيعي

ارتفعت أسعار الذهب أمس مع تراجع الدولار عن ذروات سجلها في الآونة الأخيرة، لكن المعدن النفيس يواجه ثالث خسارة أسبوعية على التوالي وسط توقعات بأن يتمسك مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بموقفه المتشدد في رفع أسعار الفائدة.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.4 % مسجلاً 1702.49 دولار للأوقية (الأونصة) خلال التعاملات لكنه ظل منخفضاً بنحو 2 % منذ بداية الأسبوع. كما صعدت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.3 % إلى 1714.80 دولاراً.

وهبط مؤشر الدولار 0.2 % لكنه ليس بعيداً عن أعلى مستوياته منذ 20 عاماً والذي سجله في الجلسة السابقة فيما ينتظر المستثمرون بيانات العمالة الأمريكية والتي قد تؤثر على توقعات أسعار الفائدة.

توقعات الفائدة

وقال ستيفن إينيس، الشريك الإداري في إس. بي. آي لإدارة الأصول إن صدور بيانات أضعف من المتوقع قد يحد من توقعات رفع كبير لأسعار الفائدة ويخفف ولو مؤقتا قدراً من ضغوط البيع عن الذهب.

وأظهرت بيانات أول من أمس أن عدد الأمريكيين الذين تقدموا بطلبات جديدة للحصول على إعانات البطالة انخفض الأسبوع الماضي إلى أدنى مستوى في شهرين.

وينظر إلى الذهب على أنه تحوط في مواجهة التضخم والضبابية الاقتصادية، لكن أسعار الفائدة المرتفعة تزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازته. ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.5 % إلى 17.94 دولاراً للأوقية، وزاد البلاتين 0.3 % إلى 830.80 دولاراً وقفز البلاديوم 1.6 % إلى 2045.47 دولاراً وتتجه الأسعار إلى تسجيل ثالث تراجع أسبوعي.

طباعة Email