إنفستكورب تستحوذ على مجموعة «سانوس» الدنماركية

أعلنت إنفستكورب، المؤسسة المالية العالمية المتخصصة في الاستثمارات البديلة، أمس، أنها استحوذت على مجموعة «سانوس» الدنماركية، المزود لخدمات التجارب السريرية المتخصصة لمصلحة صناعة الأدوية والتكنولوجيا الحيوية العالمية.

و«سانوس» التي تتخذ من الدنمارك مقراً لها، هي مؤسسة عالمية للبحوث التعاقدية تقدم خدمات ذات قيمة مضافة إلى شركات الأدوية والتكنولوجيا الحيوية والبحوث للمساعدة في التخطيط للتجارب السريرية وإجرائها، وهي بالتالي تؤدي دوراً مهماً في تطوير الأدوية والعلاجات الجديدة. وتتكون مجموعة «سانوس» من مؤسسة بحوث تعاقدية متخصصة في تجارب التهاب المفاصل والأمراض المرتبطة بالتقدم في العمر. وقد اكتسبت «سانوس» سمعة عالمية بفضل خبرتها العلمية وقدرتها على جذب المتطوعين للتجارب وسجلها الحافل في تنفيذ اختبارات سريرية آمنة وفعالة.

ويُقدر سوق البحوث التعاقدية العالمي بنحو 50 مليار دولار وينمو بنسبة 10٪ تقريباً سنوياً، مدفوعاً بزيادة الإنفاق على البحث والتطوير لابتكار عقاقير وعلاجات جديدة، بالإضافة إلى اتجاه شركات الأدوية والتكنولوجيا الحيوية إلى اعتماد مؤسسات البحوث التعاقدية لإجراء التجارب السريرية على أدوية جديدة.

وتخطط إنفستكورب لدعم جهود «سانوس» في الاستفادة من فرص السوق المتعددة من خلال تعزيز عملها في حقل التهاب المفاصل، وتوسيع عملها في التجارب السريرية الخاصة بمجالات علاجية أخرى وزيادة حجم شبكة عياداتها البحثية لتشمل مناطق جغرافية جديدة.

وقال طارق المحجوب، رئيس أسواق الإمارات وعمان في إنفستكورب للثروات الخاصة: «نركز في إنفستكورب على فرص الاستثمار في الشركات المتوسطة الحجم التي تتمتع بإمكانات نمو قوية، وتدفق نقدي صلب، ومكانة بارزة في قطاع عملها، وتملك فرق إدارة هي الأفضل في فئتها مع سجل حافل بالنجاح. ونعتقد أن سانوس تتوافق مع جميع معاييرنا الرئيسية، ونتطلع إلى دعم نمو الشركة وتوسعها».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات