بايدن: الرسوم الجمركية على الصين «باقية» حتى تتم مراجعتها

كشف الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن عن أنه لن يبادر بإلغاء المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري مع الصين.

وذلك لحين الانتهاء من مراجعة وافية لسياسة الولايات المتحدة تجاه بكين بالتشاور مع الحلفاء الرئيسيين.

ونقلت صحيفة «نيويورك تايمز» عن بايدن إنه لن يسارع إلى إلغاء فوري للاتفاق التجاري الذي توصل إليه الرئيس الحالي دونالد ترامب مع الصين في وقت سابق من هذا العام. وشدد بايدن على أنه لن يتخذ أية خطوات فورية، والشيء نفسه ينطبق على الرسوم.

وقال: لن أقوض خياراتي. وأضاف أنه سيجري أولاً مراجعة كاملة للمرحلة الأولى من الاتفاق والتشاور مع الحلفاء التقليديين في آسيا وأوروبا، حتى نتمكن من تطوير استراتيجية منسقة.

وتضمن الاتفاق الذي تم توقيعه في يناير موافقة الصين على زيادة مشترياتها من البضائع الأمريكية بمقدار 200 مليار دولار حتى 2021، إلا أنها لا تزال بعيدة عن تنفيذ هذا الهدف.

وتظهر أحدث البيانات حتى نهاية أكتوبر أن الصين اشترت فقط 44% من القيمة المتعهد بها للعام الجاري. وكان البلدان قد رفعا تعريفات جمركية على سلع بمليارات الدولارات بعد توقيع الاتفاق.

وحتى سبتمبر الماضي، مددت أمريكا آجال بعض الاستثناءات من الرسوم الجمركية على سلع صينية لمدة 4 أشهر فقط بدلاً من عام لإبقاء الضغط على الصين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات