ارتفاع إنتاج روسيا من النفط والغاز في سبتمبر

ذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء نقلاً عن بيانات من وزارة الطاقة، اليوم الجمعة، أن إنتاج روسيا من النفط ومكثفات الغاز زاد إلى 9.93 ملايين برميل يومياً في سبتمبر ما يشير إلى أن روسيا تجاوزت بقليل حصتها بموجب اتفاق عالمي للإمدادات.

ويزيد هذا المستوى عن 9.86 ملايين برميل يومياً في أغسطس، ويتماشى مع ما أبلغت به مصادر رويترز قبل يوم.

وبالأطنان للشهر، بلغ إنتاج النفط ومكثفات الغاز 40.65 مليون طن في سبتمبر، مقارنة مع 41.7 مليون طن في أغسطس، الذي يزيد يوماً.

ويستثني الاتفاق العالمي لمجموعة منتجي أوبك+ المكثفات، وهي نوع من النفط الخفيف. وتضخ روسيا منها ما يتراوح بين 700 و800 ألف برميل يومياً في المتوسط. وحصة روسيا حالياً تسعة ملايين برميل يومياً من النفط.

وتأتي الزيادة في أعقاب قرار مجموعة أوبك+ بتخفيف قيود الإنتاج إلى 7.7 ملايين برميل يومياً من 9.7 ملايين برميل يومياً من أغسطس إلى سبتمبر. واعتباراً من يناير، من المتوقع تراجع تخفيضات الإنتاج بمقدار مليوني برميل يومياً إضافية.

وتعتقد شركات تجارة كبرى أنه من المستبعد أن تعزز المجموعة إنتاج النفط، كما هو مخطط اعتباراً من يناير؛ لأن ذلك قد يضيف ضغطاً إضافياً يدفع الأسعار للنزول في سوق يعتريها الضعف بالفعل.

وكان وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قال يوم الاثنين الماضي إن سوق النفط العالمية قد استقرت على مدى الأشهر القليلة الماضية، وإنه جرت استعادة التوازن بين العرض والطلب، رغم استمرار الضبابية بسبب جائحة كوفيد-19.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات