«داو جونز» يرتفع 150 نقطة والأسواق الأوروبية مستقرة

الأسواق الأمريكية تصعد بدعم أسعار المستهلكين

ارتفعت مؤشرات الأسهم الأمريكية خلال جلسة أمس، مع صعود أسهم شركات قطاع التكنولوجيا وإعلان بيانات اقتصادية.

وكشفت البيانات الاقتصادية ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة 0.4% في أغسطس على أساس شهري وهو مستوى أعلى من توقعات ارتفاعه 0.3%.

وارتفع «داو جونز» الصناعي بنسبة 0.5% بما يعادل 143 نقطة إلى 27569 نقطة، كما صعد ستاندرز آند بورزالأوسع نطاقاً بنسبة 0.8% بما يعادل 25 نقطة عند 3355 نقطة، وصعد «ناسداك» 0.9% بما يعادل 105 نقاط إلى 11270 نقطة.

الأسهم الأوروبية

واستقرت الأسهم الأوروبية بعد أن فتحت على انخفاض طفيف أمس، عقب يوم من تبني البنك المركزي الأوروبي لهجة أقل ميلاً إلى التيسير النقدي عن المتوقع حيال التحفيز، بينما تسبب تنامي احتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق في ضعف الإقبال على المخاطرة.

واستقر مؤشر ستوكس 600 الأوروبي، واتجه صوب اختتام الأسبوع محققاً مكاسب، وتراجعت معظم مؤشرات القطاعات الرئيسية، بعد يوم من إبقاء المركزي الأوروبي على أسعار الفائدة مستقرة وقوله إنه يراقب اليورو عن كثب، وكانت أسهم النفط والغاز من بين أكبر القطاعات المتراجعة مع نزول أسعار الخام.

وقفز سهم أريزتا السويسرية لصناعة المخبوزات المجمدة 17.3% بعد أن قالت إنها تجري محادثات في مرحلة متقدمة مع شركة الاستثمار المباشر إليوت أدفيسورز بشأن صفقة استحواذ.

أعلى مستوى

وارتفعت الأسهم اليابانية لأعلى مستوى في أسبوع أمس، مقتدية بصعود العقود الآجلة الأمريكية، بعد أن خفضت العاصمة طوكيو مستوى التحذير من فيروس كورونا بمقدار درجة من أعلى مستوياته مع مواصلة الإصابات التراجع.

وصعد مؤشر نيكاي القياسي 0.74% إلى 23406.49 نقاط. وفي الأسبوع، ربح المؤشر 0.87%، وارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.7% إلى 1636.64 نقطة، وحقق مؤشر نيكاي ثالث مكسب أسبوعي، وبلغ المؤشران أعلى مستوياتهما منذ الثالث من سبتمبر.

وصعدت جميع المؤشرات الفرعية للقطاعات في بورصة طوكيو وعددها 33 باستثناء أربعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات