10 صناعات بَنت ثروات أغنياء العالم

كشف تقرير صادر عن شركة الأبحاث «ويلث إكس»، أن هناك 10 صناعات أسهمت في بناء ثروات أثرياء العالم. واعتمدت الشركة في تقريرها على تحليل قاعدة بيانات آلاف الأشخاص في جميع أنحاء العالم، الذين تتجاوز ثرواتهم المليار دولار، من أجل معرفة كيف صنعوا ثرواتهم؟.

وخلصت الشركة إلى 10 صناعات يعمل بها أكثر الأشخاص ثراءً، وتضم العشر صناعات 76.5% من المليارديرات الموجودين في قاعدة البيانات بينما النسبة المتبقية (23.5% من المليارديرات) صنعوا ثرواتهم من مجالات أخرى.

وذكر التقرير أن قطاع الأعمال المصرفية يحل أولاً حيث يضم أكبر عدد من الأثرياء في العالم، إذ صنع 19.8% من الأثرياء ثرواتهم من القطاع المالي، ومن أبرزهم جيمي ديمون، المدير التنفيذي لبنك «جيه بي مورجان تشايس». وجاءت التكتلات الصناعية ثانية، حيث صنع 12.8% ثرواتهم عبر التكتلات الصناعية، ومن أبرزهم المستثمر الأمريكي وارين بافيت الذي صنع ثروته البالغة 72.7 مليار دولار.

وحل العقار ثالثاً، حيث تبلغ نسبة الأثرياء من القطاع 7.6%، ومن أبرزهم المطور الأمريكي ستيفن روس وثروته 7.6 مليارات دولار، وتأتي الأغذية والمشروبات رابعة، حيث صنع 5.7% ثرواتهم ومن أبرزهم دانيال لوبتزكي المؤسس والمدير التنفيذي لشركة «كايند».

وجاءت الرعاية الصحية خامسة، حيث صنع 5.7 % ثرواتهم منه، ومن أكثرهم ثراء الملياردير السويسري إرنستو بيرتاريلي. وحل التصنيع سادساً، حيث صنع 5.6% ثرواتهم من هذا القطاع، ومن أبرز الأسماء المليارديرة ديان هندريكس، التي صنعت ثروتها البالغة 7.8 مليارات دولار من أعمال التصنيع. ويحل قطاع التكنولوجيا سابعاً، حيث صنع 5.6% ثرواتهم منه، ومن أبرز الأثرياء بيل جيتس مؤسس «مايكروسوفت».

وجاءت المؤسسات الاجتماعية وغير الربحية ثامنة، حيث يعمل 4.9% من الأثرياء بدوام كامل في المنظمات غير الربحية، إلا أن كثيراً منهم صنعوا ثرواتهم في البداية من مجال آخر مثل بيل وميليندا جيتس، وتبلغ ثروة بيل جيتس 112.7 مليار دولار.

وجاء قطاع الضيافة والترفيه تاسعاً، حيث صنع 4.5% ثرواتهم من خلاله ومن أبرزهم الملياردير الكندي جي لاليبرتيه. أما عاشراً فجاء قطاع المنسوجات والملابس والسلع الفاخرة، حيث تضم هذه الصناعة 4.3% من المليارديرات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات