"النقد العربي": 313.6 مليار دولار ناتج قطاع السياحة عربيا في 2019

ارتفع ناتج قطاع السياحة على مستوى الدول العربية ليصل إلى 313.6 مليار دولار في عام 2019 مقابل 281.5 مليار دولار في عام 2018 مسجلا بذلك زيادة قدرها 2.2% مقارنة بعام 2018 وفق بيانات صندوق النقد العربي.

وسجل ناتج القطاع السياحة أعلى مستوى له في السعودية، حيث بلغ 79.5 مليار دولار في عام 2019 يليها كل من الإمارات ومصر بناتج للقطاع بلغ 58.2 مليار دولار، و48.3 مليار دولار في عام 2019 على التوالي.

جاء ذلك في العدد الخامس عشر من سلسلة موجز سياسات حول " تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد على قطاع السياحة في الدول العربية وسياسات دعم التعافي" التي يصدرها صندوق النقد العربي وركزت خلاله على أهمية قطاع السياحة على المستوى العالمي، حيث يساهم القطاع بنحو 10.4 في المائة من الناتج الإجمالي العالمي.

وتمثل السياحة نحو 30% من صادرات الخدمات العالمية " 1.5 تريليون دولار " وما يصل إلى 45% من إجمالي صادرات الخدمات في البلدان النامية وفق بيانات منظمة السياحة العالمية، مما يجعل القطاع داعما رئيسا لجهود الحكومات لخلق الناتج وفرص العمل.

واستحوذت كل من السعودية والإمارات ومصر على أعلى حصة من إجمالي ناتج قطاع السياحة في الدول العربية، حيث بلغت حصة الدول الثلاث مجتمعة حوالي 59% من إجمالي ناتج القطاع على مستوى الدول العربية أي ما يعادل حوالي 186 مليار دولار خلال عام 2019.

وأوضح الموجز أن قطاع السياحة يعتبر من أكثر الأنشطة الاقتصادية تأثرا بجائحة كورونا نتيجة لتأثر كل من جانبي العرض والطلب على السفر والسياحة بدرجة كبيرة، بسبب القيود المفروضة على وجهات السفر، إضافة إلى قيام الدول بإلغاء رحلات الطيران للحد من تفشي الفيروس.

طباعة Email