العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بوينج: التقنيات الحديثة تقود صناعة السفر الآمن مستقبلا

    أكد جيم هاس، مدير تسويق المنتجات في بوينج للطائرات التجارية أن التقنيات الحديثة ستلعب دوراً كبيراً في تعزيز السفر الآمن خلال الفترة المقبلة مع بداية استئناف شركات الطيران عملياتها تدريجياً.

    وقال هاس خلال لقاء صحفي افتراضي نظمته الشركة اليوم الثلاثاء، لتسليط الضوء على مبادرة السفر الامن التي أطلقتها الشركة في وقت سابق ان بوينج ملتزمة بضمان صحة المسافرين وطاقم الطائرة. وهي تعمل مع العديد من الشركاء من أجل تحسين إجراءات النظافة في الطائرات، وتطوير معايير أساسية مشتركة على مستوى النظام الامر الذي من شأنه ان يوفّر تجربة آمنة للسفر على متن الطائرة.

    وأضاف أن بوينج تعمل حالياً على تقييم مجموعة من التقنيات الجديده التي من شانها تعزيز معايير السلامة ويشمل ذلك أنظمة التعقيم بالأشعة فوق البنفسجية، والطلاء المضاد للميكروبات والفيروسات على الأسطح كثيرة الاستخدام مشيرا إلى أن نظام تنقية الهواء المتوفّر في جميع طائرات بوينج، والذي يتضمّن مرشحات الجسيمات عالية الكفاءة (HEPA)، يلتقط اكثر من 99.9% + من الجسيمات المحتمل وجودها. وتتم عملية إعادة التدوير هذه من 20 إلى 30 مرة في الساعة، أو مرة كل دقيقتين إلى ثلاث دقائق.

    ولفت إلى أن السفر الداخلي سيكون اسرع تعافيا نظرا لوجود قيود محدودة على هذا النوع من الرحلات مقارنة بالرحلات الدولية ذات المسافات البعيدة، لافتاً إلى انه لا يوجد حاجة الى التباعد الجسدي على الطائرات خاصة في حال اعتماد طبقات متعددة من الحماة لتقليل مخاطر انتقال الفايروس، بما في ذلك ضمان عدم صعود المرضى وتطهير كامل المقصورة  قبل دخول المسافرين واستخدام احدث التقنيات للتقليل من انتقال الفيروسات.

    وقال إن مبادرة السفر الآمن تركز على تحديد مواد التطهير والتعقيم التي يمكن استخدامها في المقصورة وقمرة القيادة، لافتاً إلى أن الإجراءات والتدابير، ومنها التنظيف والتعقيم وقياس درجات الحرارة واستخدام أقنعة الوجه، ودعم استخدام الأنظمة المثبتة كفاءتها للمساعدة في الحفاظ على نظافة المقصورة تعزز معايير السفر الآمن.

    ويعمل فريق مبادرة السفر الآمن جنباً إلى جنب مع شركات الطيران والهيئات التنظيمية وأصحاب المصلحة في قطاع الصناعة وخبراء الأمراض السارية والمعدية والمتخصصين في السلوكيات لوضع توصيات خاصة بمعايير السلامة لاتباعها على مستوى القطاع. كما يقدم الفريق المشورة لشركات الطيران حول مواد التعقيم الصالحة للاستخدام في المقصورة وقمرة القيادة، ويقوم باختبار وتجربة مواد تعقيم أخرى.

    وقال ديفيد كالهون، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة بوينغ: "في الوقت الذي نشهد فيه إعادة فتح الرحلات الجوية تدريجياً وتخفيف القيود المفروضة حول العالم، تبقى صحة وسلامة فرقنا، بالإضافة إلى سلامة ركاب الطائرة في مقدمة أولوياتنا. ومن شأن هذه الجهود ان تساهم في ضمان سلامة الطيران في الوقت الحالي ومستقبلاً".

    كلمات دالة:
    • دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي ،
    • السياحة والترفيه،
    • حكومة أبوظبي،
    • مبادرة استرد 20% من الإيجار
    طباعة Email