هل ستخفض مصر للطيران رواتب موظفيها بسبب كورونا؟

في إطار تطبيق سياسة تخفيض المصروفات سواء التشغيلية أو الإدارية، أعلنت مصر للطيران عن خفض بنسبة 10% من الرواتب للوظائف القيادية العليا، حيث صرح الطيار رشدي زكريا رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران، عن خفض نسبة 10% من المرتبات للوظائف القيادية العليا من بينهم رؤساء مجالس إدارات الشركات ونوابهم ورؤساء القطاعات والركب الطائر ومهندسي الصيانة وغيرها من الوظائف التي سيطبق عليها هذا القرار، وفقا لصحيفة الشروق المصرية.

وأوضح أن القرار سيتم تنفيذه اعتباراً من الشهر الجاري وسيتم إعادة النظر في القرارات تبعاً لتحسن ظروف التشغيل وعبور هذه المحنة.

وذكر رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران في بيان للعاملين بالشركة، أن مصر للطيران مرت منذ إنشائها بالعديد من الأزمات والظروف الصعبة الخارجة عن إرادة الجميع والتي كادت أن تعصف بمستقبل الشركة وتاريخها ،ولكن لم يكن تأثيرهم علي وضع الشركة مثل الأزمة التي يعيشها العالم حاليا وهي جائحة فيروس كورونا.

جدير بالذكر أن قطاع الطيران تعرض خسائر هائلة لم يستطع الكثير من تلك الشركات والكيانات الصمود أمام تداعيات هذه الجائحة، والتي خيمت بظلالها علي الاقتصاد العالمي وأثرت علي صناعة الطيران المدني بشكل غير مسبوق حتي أن عدد من هذه الشركات أشهرت إفلاسها والبعض الآخر اضطر إلى تخفيض أعداد العمالة وتسريح الكثير منها أو تقليص حجم الرواتب بنسب كبيرة وغيرها من التدابير التي اتخذتها كل شركة لمواجهة هذه الجائحة.

وأضاف: مصر للطيران قامت خلال الفترة الماضية بدراسة كافة السبل التي تمكنها من الصمود أمام هذه الجائحة لأطول وقت ممكن، وسعت في جميع الاتجاهات واتخذنا عدة قرارات هامة مع الشركات المصنعة للطائرات وشركائنا في الصناعة داخل قطاع الطيران المدني وخارجه وحرصنا في جميع خطواتنا علي عدم اتخاذ أي قرارات تمس العاملين وحقوقهم المادية من منطلق البعد الاجتماعي ومراعاة للظروف المعيشية وتقديرا لهم فهم عماد الشركة التي لا يمكن الاستغناء عنهم، ولكن الوضع أصبح صعبا خاصة أنه لا يوجد موعد محدد لتجاوز العالم هذه الأزمة واكتشاف علاج لهذا المرض وبالتالي تهديد مستقبل صناعتنا الحساسة الأمر الذي دفع الحكومة المصرية تقديرا لدورها الوطني لمنح الشركة القابضة لمصر للطيران قرض استثنائي مساند بقيمة ملياري جنيه لحين تحقيق الشركة معدلات تشغيل تصل إلي 80% من تشغيل عام 2019.

 

 

 

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا ،
  • شركة مصر للطيران،
  • المصروفات التشغيلية،
  • الإدارية،
  • تخفيض الرواتب
طباعة Email
تعليقات

تعليقات