اتفاق «أوبك+» يصعد بالأسعار.. وتخفيض الإنتاج نحو 19 مليون برميل

قفزت أسعار النفط نحو 4 % بعدما توصّل منتجون كبار لاتفاق على أكبر خفض للإنتاج على الإطلاق، ولكن كبح المكاسب قلق بشأن عدم كفاية الخفض لمنع تخمة للمعروض في ظل تهاوي الطلب جراء فيروس «كورونا».

وكانت منظمة «أوبك» وروسيا ومنتجون آخرون فيما يُعرف بـ «أوبك+» قد وافقوا على خفض الإنتاج بواقع 9.7 ملايين برميل يومياً بدءًا من أول مايو لدعم أسعار النفط، وهو ما يمثل 10 % من الإمدادات العالمية.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 1.29 دولار ما يعادل 4.1 % لتسجل 33.99 دولاراً للبرميل لتعود إلى الانخفاض إلى 31.21 دولاراً. وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.01 دولار ما يوازي 4.4 % إلى 24.74 دولاراً للبرميل، ليعود إلى الانخفاض إلى 22.96 دولاراً.

وقال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان إن السعودية والكويت والإمارات تطوعت بتطبيق تخفيضات أكبر من تلك المتفق عليها، مما سيقلص معروض النفط من (أوبك+) فعلياً بمقدار 12.5 مليون برميل يومياً عن مستويات الإمداد الحالية. وتوقع أن الوصول بالتخفيضات إلى أكثر من 19 مليون برميل.

وأضاف الأمير عبد العزيز مخاطباً رويترز: «يشرفني أن أشارك في هذه اللحظة التاريخية وهذا الاتفاق التاريخي». وقال الكرملين إن اتفاق النفط العالمي ساهم في منع انزلاق أسواق النفط في حالة من الفوضى، وسيساعد على دعم نظام سعر نفط مستقر إلى حد ما.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات