التخفيض 10 ملايين برميل يومياً والإمارات تؤكد التزامها

«أوبك +» تستكمل اتفاق الخفض التاريخي والتنفيذ مطلع مايو

صورة أرشيفية

نجحت الدول الأعضاء في منظمة الدول المنتجة للبترول «أوبك» وحلفاؤها، في ما يعرف بمجموعة «أوبك بلس»، خلال اجتماع عقد أمس عبر الإنترنت، في استكمال اتفاق الخفض التاريخي للإنتاج، بما يقارب 10 ملايين برميل يومياً، ابتداءً من أول مايو المقبل، لاستعادة توازن السوق، في ظل التراجع الكبير على الطلب بسبب جائحة «كورونا» العالمية. وفور انتهاء الاجتماع، الذي استهدف ضم المكسيك لاتفاق الأسبوع الماضي، وإعلان الاتفاق بشكله النهائي، أكد معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والصناعة، في تدوين عبر «تويتر»، أن الإمارات، وتماشياً مع اتفاق (أوبك+)، تلتزم بخفض الإنتاج من مستواه الحالي، البالغ 4.1 ملايين برميل يومياً.

وكان وزير النفط الكويتي، خالد الفاضل، أعلن في تدوين عبر «تويتر»: انتهاء المحادثات المستمرة منذ فجر الجمعة، معلناً عن إتمام الاتفاق التاريخي على خفض الإنتاج، بما يقارب 10 ملايين برميل من النفط يومياً من أعضاء أوبك +، ابتداءً من الأول من مايو 2020.

ترأس الاجتماع وزيرا الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، والروسي ألكسندر نوفاك. وجاء الاجتماع، لمتابعة النقاشات التي جرت الخميس الماضي، والتي جاءت نتيجة التزام الرياض وموسكو باستئناف الحوار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات