"تسلا" تخفض أجور عمالها بسبب كورونا

قررت شركة صناعة السيارات الكهربائية الأمريكية تسلا خفض أجور موظفيها بما يصل إلى 30% اعتبارا من الاثنين المقبل في إطار إجراءات الحد من النفقات، في حين أغلقت بعض مصانعها بسبب إجراءات مكافحة وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

ونقلت اليوم الأربعاء وكالة بلومبرج للأنباء عن مذكرة داخلية للشركة  القول إنه تقرر خفض أجور نواب الرئيس فما فوق  في الولايات المتحدة بنسبة 30%  وأجور المديرين بنسبة 20% وأجور باقي الموظفين بنسبة 10%. كما سيتم خفض أجور العاملين خارج الولايات المتحدة بنفس النسب. في الوقت نفسه تقرر منح العمال والموظفين الذين لا يؤدون أدوارا حيوية ولا يمكنهم أداء أعمالهم من المنزل إجازة بدون أجر، مع استمرار تمتعهم بخدمات الرعاية الصحية للعاملين في الشركة.

كانت تسلا قد أغلقت مصانعها في الولايات المتحدة بناء على أوامر السلطات للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد مما أدى إلى اضطراب توريد السيارات للعملاء.

وقالت الشركة في مذكرة داخلية إن العمل سيعود إلى معدلاته الطبيعية يوم 4 مايو المقبل.

وقالت الشركة في مذكرتها الداخلية إن خفض الأجور "تضحية مشتركة على مختلف مستويات الشركة وستتيح لنا عبور هذه الأوقات الصعبة".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات