196 مليار دولار خسائر شركات الطاقة الأمريكية في أسبوع

كشفت وكالة «بلومبيرغ» أن انخفاض أسعار النفط بفعل تخفيض السعودية أسعار خاماتها، وضخ المزيد من النفط إلى الأسواق أدى إلى انخفاض أسعار أسهم شركات الطاقة في أمريكا، خلال الأسبوع الماضي بنسبة 24%، ومثّل ذلك أكبر انخفاض أسبوعي منذ أكتوبر 2008، لافتة إلى أن القيمة السوقية لشركات الطاقة الأمريكية خسرت 196 مليار دولار، الأسبوع الماضي.

وقالت الوكالة: إن شركات الطاقة الأمريكية ضمن مؤشر «S&P 500» لم تسترد الخسائر الضخمة، التي شهدتها في بداية الأسبوع رغم ارتفاع أسهم «وول ستريت» في وقت متأخر أول من أمس، نتيجة أخبار متفائلة بشأن اختبارات تتعلق بفيروس كورونا.

وأضافت «بلومبيرغ» أن قطاع الطاقة بدأ عام 2020 بشكل جيد بالنسبة للمستثمرين إلا أن القيود المفروضة على السفر والحجر الصحي في مختلف أنحاء العالم بسبب «كورونا» أضعفت الطلب على المنتجات النفطية، كما أن شركات النفط الصخري الأمريكية بدأت تقليص إنفاقها الرأسمالي ومن المتوقع أن تخفّض توزيعات أرباح أسهمها، في محاول منها للصمود.

يذكر أن شركة «أوكسيدنتال بتروليوم» خفّضت توقعات أرباحها للربع الأول بنسبة 86% بعد هبوط أسعار النفط هذا الأسبوع، ما زاد من انتقادات المساهمين (بمن فيهم الملياردير كارل إيكان) من أن الشركة تحمّلت الكثير من الديون ودمرت عوائد المساهمين لشراء شركة «أناداركو» النفطية العام الماضي.

وكانت أسهم شركات «أوكسيدنتال» و«أباتشي» و«أونوك» و«نوبل إنرجي» و«هاليبرتون» من بين أسهم شركات الطاقة، التي خسرت 45% على الأقل من قيمتها الأسبوع الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات