السعودية ترفع سعر الخام الخفيف لآسيا إلى أعلى مستوى في 6 سنوات

رفعت السعودية أسعار بيع خامها الخفيف لآسيا في يناير إلى أعلى مستوى في 6 سنوات مقتفية أثر مكاسب في خام الشرق الأوسط القياسي وزيادة هوامش نواتج التقطير الخفيفة الشهر الماضي.

ودفع شح المعروض وزيادة الطلب على لقيم التكرير عالي الكبريت علاوة السعر النقدي لخام دبي القياسي للشرق الأوسط إلى عقود المبادلة لأعلى مستوى في 6 سنوات في نوفمبر الماضي.

وتماشياً مع المكاسب، رفعت أرامكو السعودية سعر البيع الرسمي لخامها العربي الخفيف لشحنات يناير للمشترين الآسيويين ثلاثين سنتاً للبرميل مقارنة بديسمبر ليصبح بعلاوة 3.70 دولارات فوق متوسط عمان/‏دبي وهي الأعلى منذ يناير 2014.

وتم أيضاً رفع سعر البيع الرسمي لشحنات يناير من الخام العربي الخفيف جداً لآسيا إلى أعلى مستوى في 6 سنوات بعد أن رفعته أرامكو بواقع سبعين سنتاً إلى علاوة 5.80 دولارات للبرميل.

وتلقت درجة الخام دعماً أيضاً من قفزة في هوامش التكرير للنفتا، اللقيم للبتروكيماويات، والتي بلغت أعلى مستوى في قرابة عامين.

وخفضت أرامكو أسعار البيع الرسمية لشحنات يناير للخامين العربيين المتوسط والثقيل بعد نزول هوامش أرباح زيت الوقود عالي الكبريت إلى مستويات منخفضة قياسية قبل تطبيق قواعد على استخدام السفن لوقود أقل تلويثاً من المقرر أن تبدأ في يناير.

لكن تاجرين قالا إن تخفيضات الأسعار جاءت أقل من المتوقع بسبب زيادة الطلب على درجات عالية الكبريت وأثقل من جانب مصاف جديدة في الصين.

وخفضت السعودية سعر البيع الرسمي للخام العربي الخفيف لشحنات يناير المتجهة إلى الزبائن في شمال غرب أوروبا لتحددها عند خصم 1.85 دولار عن سعر برنت في بورصة انتركونتننتال، بانخفاض 1.80 دولار للبرميل عن شحنات ديسمبر. وتحدد سعر بيع شحنات الخام العربي الخفيف لشهر يناير إلى الولايات المتحدة من دون تغيير عن ديسمبر عند علاوة 3.35 دولارات للبرميل فوق مؤشر أرجوس للخام العالي الكبريت.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات