7.7 مليارات استثمارات إماراتية بكوريا الجنوبية في 4 سنوات

كشف كيوان بيونج هو رئيس الوكالة الكورية لترويج التجارة والاستثمار، عن أن الرصيد التراكمي للاستثمارات الإماراتية في كوريا الجنوبية خلال السنوات الأربع الماضية بلغ 7.7 مليارات درهم (2.08 مليار دولار) لتحتل الإمارات المرتبة الأولى بين دول الشرق الأوسط في الاستثمارات الأجنبية الوافدة إلى كوريا. وتوقع أن تتجاوز الاستثمارات الإماراتية أكثر من 8 مليارات درهم بنهاية العام الجاري.

وأكد في تصريحات لـ«البيان الاقتصادي» على هامش أعمال أسبوع الاستثمار الكوري الذي بدأ أعماله أمس في العاصمة الكورية سيؤول، وجود 23 شركة إماراتية تستثمر في 13 قطاعاً اقتصادياً بكوريا الجنوبية، أبرزها قطاعات الصناعة التحويلية وتجارة الجملة والتجزئة والعقارات والمقاولات والخدمات المالية والتأمين والكهرباء والغاز والنفط والألومنيوم، لافتاً إلى أن الاستثمارات الإماراتية في كوريا الجنوبية تشهد منذ نهاية النصف الأول من العام الماضي تحولاً نوعياً مهماً، وذلك بالتركيز على الصناعات التحويلية وخاصة الأدوية والأغذية والخدمات المالية، مقابل تراجع الاستثمار في قطاع العقارات والتشييد، حيث لم تسجل الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري استثمارات إماراتية في العقار والتشييد، بينما تم ضخ نحو 400 مليون درهم في صناعتي الدواء والغذاء.

ويشهد أسبوع الاستثمار الكوري مشاركة أكثر من 2644 شركة من أكثر من 30 دولة.

ولفت هو إلى أن الاستثمارات الإماراتية في كوريا الجنوبية نشطت منذ بداية عام 2016، مشيراً إلى أنها تطورت بشكل واضح، حيث ارتفعت من 305 ملايين درهم بنهاية 2016 إلى نحو 4 مليارات درهم لعام 2017 ثم بلغت 2.12 مليار درهم لعام 2018 وسجلت أكثر من 1.5 مليار درهم خلال الفترة من يناير إلى سبتمبر الماضي، ونتوقع أن تتضاعف خلال الربع الرابع لتتجاوز ما حققته عام 2018.

قطاعات

ووفقاً لقاعدة بيانات الوكالة الكورية لترويج التجارة والاستثمار فإن القطاع العقاري يستحوذ على أكثر من 48% من الإجمالي باستثمارات حجمها 3.9 مليارات درهم يليه القطاع المالي باستثمارات 1.9 مليار درهم تشكل نسبة 24% ثم قطاع الأدوية باستثمارات قيمتها 200 مليون درهم ونسبة 2.4% ثم تجارة الجملة والتجزئة باستثمارات 147 مليون درهم وبنسبة 1.5%، بينما تقل استثمارات قطاعات الكهرباء والغاز والمقاولات والتكنولوجيا عن نسبة 1% لكل منها، حيث تتراوح استثماراتها بين 39 مليوناً إلى 45 مليون درهم.

وتضم قائمة أبرز الشركات الإماراتية المستثمرة في كوريا الجنوبية شركات الإمارات العالمية للألومنيوم وشركة إينوك ومؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية وشركة موانئ دبي العالمية وجهاز أبوظبي للاستثمار.

المشاركة في إكسبو

وأكد رئيس الوكالة الكورية لترويج التجارة والاستثمار أن كوريا تستعد بشكل كبير للمشاركة في إكسبو 2020 دبي، مشيراً إلى أن المعرض سيكون فرصة لأكثر من 700 شركة كورية للقاء مع مستثمرين ورجال أعمال من 190 دولة.

وكشف عن أن الجناح الكوري في إكسبو دبي 2020 سيكون ضمن أكبر 5 أجنحة وطنية في المهرجان، حيث تبلغ مساحته 4651 متراً مربعاً، ويتألف من 5 طوابق. ولفت إلى أن الموضوع والعنوان الرئيسي للجناح سيكون «كوريا الذكية.. تحرك العالم إليك»، والجناح عبارة عن لوحة تنبض بالفن والثقافة ورؤى المستقبل، وسيحكي واقع وتاريخ كوريا الجنوبية في الفن والثقافة ونمط الحياة الكوري، وسيتميز المعرض بعرض مكعبات دوارة تعكس صوراً متغيرة باستمرار على واجهات الجناح الخارجية، كما سيسلط الجناح الضوء على مكانة كوريا الجنوبية في مجال الثورة الصناعية الرابعة.

من جانبه، قال جونج داينج المدير العام بوزارة التجارة والصناعة والطاقة الكورية لشؤون سياسات الاستثمار العابر للحدود لـ«البيان الاقتصادي»، إن الحكومة الكورية تتطلع إلى مضاعفة الاستثمارات الإماراتية في كوريا، خاصة بعد إقرار حزم حوافز كثيرة للمستثمرين الأجانب، لافتاً إلى أن العلاقات بين الإمارات وكوريا الجنوبية تطورت بشكل كبير خلال السنوات الثلاث الماضية، وهناك مشاريع كبرى مشتركة في قطاع النفط والغاز والطاقة النووية والخدمات الطبية.

وأشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ 6.1 مليارات درهم بنهاية العام الماضي، لافتاً إلى وجود أكثر من 453 شركة كورية تعمل في الإمارات بنهاية 2018، إضافة إلى وجود أكثر من 3327 علامة و234 وكالة تجارية كورية توجد في الإمارات، كما أن الإمارات تعد إحدى البوابات الرئيسية لكوريا لمنطقة الخليج والمنطقة العربية.

وأشار إلى أن أبرز واردات الإمارات من كوريا الجنوبية تتمثل في سيارات ركوب الأشخاص، خاصة سيارات السيدان والإستيشن، وشاشات عرض التليفزيونات وأجهزة الاستقبال ومقاطع الجسور وهياكل السقوف والأبواب، كما تتصدر منتجات الألومنيوم والنحاس الواردات الكورية من الإمارات.

وقال: لدينا فرص استثمارية كبرى في كوريا، خاصة في قطاع التكنولوجيا والنفط والغاز، كما أننا نعمل بقوة لمضاعفة استثماراتنا في الإمارات، خاصة مع التسهيلات الكبيرة التي تم إقرارها للمستثمرين الأجانب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات