الأسواق العالمية تستقر بفضل بيانات أمريكية وصينية

صورة تعبيرية

تمتعت الأسواق العالمية بحالة من الاستقرار مستفيدة من مجموعة من البيانات الأمريكية والصينية التي دعمت الأداء وحافظت على مكاسب الأسواق، عقب الإعلان عن بيانات ضعيفة للوظائف الأمريكية عززت التوقعات بخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) لأسعار الفائدة في وقت لاحق من الشهر الجاري، فضلاً عن إعلان الصين عن خطة جديدة لتحفيز اقتصادها المتعثر.

وارتفع مؤشر داو جونز 77 نقطة تعادل 0.29% إلى 26768 نقطة، وصعد ستاندرد آند بورز 4 نقاط تعادل 0.15% إلى 2978 نقطة، وزاد ناسداك نقطتين تعادل 0.03% إلى 8119 نقطة. وسجل أداء الأسهم الأوروبية استقراراً بعد تحقيقها مكاسب على مدى جلستين، وارتفع مؤشر فايننشال تايمز 11 نقطة تعادل 0.15% إلى 7282 نقطة، كذلك صعد مؤشر داكس الألماني 64 نقطة تعادل 0.54% إلى 12191 نقطة، وزاد مؤشر كاك الفرنسي 10 نقاط تعادل 0.19% إلى 5603 نقاط.

وبلغت الأسهم اليابانية أعلى مستوى في شهر عند الإغلاق، في الوقت الذي تعزز فيه الإقبال على الأسهم في أنحاء العالم بفضل البيانات الأمريكية، حيث ربح مؤشر نيكاي 0.54% ليغلق عند 21199 نقطة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات