رسوم

تنازلات ترامب التجارية تهبط بالذهب

انخفضت أسعار الذهب، أمس، بعد أن أرجأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فرض رسوم جمركية على بعض الواردات الصينية، ما تسبب في انحسار مخاوف التجارة، على الرغم من أن الضبابية السياسية واستمرار المخاوف بشأن النمو العالمي كبحا خسائر المعدن الأصفر الذي يعتبر ملاذاً آمناً.

وخلال التعاملات نزل الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 1497.17 دولاراً للأوقية (الأونصة).

وتراجع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.2% إلى 1510.70 دولارات.

وقال جون شارما الخبير الاقتصادي لدى بنك أستراليا الوطني «انحسار توترات التجارة، والمخاطر الجيوسياسية زودا الأسواق ببعض الأمل ما دعم الأسهم، وبسبب هذا هناك تراجع لفترة وجيزة في أسعار الذهب».

وأضاف «لكن النزاع التجاري ما زال دون حل. المخاطر الجيوسياسية في هونج كونج، واتجاهات النمو العالمي كما نتوقع ما لا يقل عن خفض آخر (لأسعار الفائدة) من جانب مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي)، جميع تلك العوامل تقدم الدعم للذهب». وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.3% إلى 16.91 دولاراً، بعد أن بلغت أعلى مستوى فيما يزيد على عام ونصف العام في الجلسة السابقة.

وتراجع البلاتين 0.8% إلى 845.50 دولاراً وهبط البلاديوم 0.5% إلى 1447.74 دولاراً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات