1.2 % تضخم منطقة اليورو.. والبطالة بأدنى مستوى

تباطأ التضخم في منطقة اليورو بشكل كبير في مايو، فيما وصل معدل البطالة إلى أدنى مستوى له منذ أغسطس 2008، حسبما أعلن أمس المكتب الأوروبي للإحصاءات «يوروستات».

ووفق بيانات أولية، بلغ معدل التضخم في منطقة اليورو 1.2% في مايو، مقابل 1.7% في أبريل. ويعود ذلك خصوصاً إلى انخفاض أسعار موارد الطاقة. وهذه الأرقام أدنى من توقعات محللين تحدثت إليهم شركة فاكتسيت للخدمات المالية، قدروا معدل التضخم بنسبة 1.4%.

كما أن معدل التضخم هذا أدنى من هدف 2% الذي حدده المصرف المركزي الأوروبي. وبحسب المصرف المركزي الأوروبي، يجب أن يكون معدل التضخم السنوي أدنى بقليل فقط من هذا الهدف.

كما تراجع معدل التضخم الأساسي، الذي يشمل السلع الغذائية والتبغ.

وتعزز هذه الأرقام المخاوف من أن الاضطراب الذي تشهده التجارة العالمية بسبب الحرب التجارية بين واشنطن والصين بدأ يزعزع الاقتصاد العالمي.

من جهة ثانية، أعلن «يوروستات» أمس أن معدل البطالة في منطقة اليورو وصل في أبريل إلى أدنى مستوى له منذ أغسطس 2008، حيث بلغ نسبة 7.6%.

وهذا الرقم أفضل مما توقعه محللون تحدثت إليهم فاكتسيت، حيث رأى هؤلاء أن معدل البطالة سيبلغ 7.7% كما في شهر مارس.

ولم يتوقف معدل البطالة في منطقة اليورو عن التراجع منذ أن وصل دون نسبة 10% في سبتمبر 2016. وهو يقترب من المعدل الوسطي الذي كان بلغ قبل الأزمة المالية في عامي 2007 و2008 أي نسبة 7.5%.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات