11 مليار دولار خسارة شركات التكنولوجيا الأمريكية لحظر " هواوي"

من المتوقع أن تتسبب الإجراءات الأمريكية الجديدة التي تقيد الصادرات إلى «هواوي» في خسارة شركات وادي السليكون مليارات الدولارات من إيراداتها، بحسب تقرير «سي إن إن موني».

ويعتمد أكبر مورد لمعدات الاتصالات السلكية واللاسلكية في العالم على العشرات من شركات التكنولوجيا الأمريكية للحصول على مكونات رئيسية.

واشترت «هواوي» مكونات وقطع غيار بقيمة 70 مليار دولار العام الماضي من 13 ألف شركة، من بينها حوالي 11 مليار دولار من عشرات الشركات الأمريكية تشمل «كوالكوم» و«برودكوم» و«مايكروسوفت» و«جوجل».

وتعتبر هذه الإيرادات مهددة بالفقد الآن بفعل قرار إدارة «ترامب» بوضع «هواوي» على قائمة بالشركات الأجنبية الممنوعة من شراء المكونات من المصدرين الأمريكيين دون ترخيص. ويرى التقرير أن حظر البيت الأبيض يعطل سلسلة الإمداد العالمية، لأن الشركات الأجنبية لا يمكنها بيع منتجات تحتوي على قطع غيار ومكونات أمريكية لـ«هواوي» أيضاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات