إدارة الطيران الأمريكية: لا مبرر لوقف تشغيل الطائرة "بوينغ 737 ماكس8"

 قال دانيال إلويل القائم بأعمال مدير إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية في بيان إن إدارة الطيران الاتحادية تراجع بشكل موسع كل البيانات المتاحة وتقارير سلامة الأداء من مشغلي وطياري الطائرة بوينغ 737 ماكس بعد تحطم طائرة تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية من هذا الطراز يوم الأحد الماضي مما أدى إلى مقتل 157 شخصا.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن البيان أنه "حتى الآن، مراجعتنا لم تظهر أي مشكلات جوهرية في الأداء ولم تظهر أي أساس لإصدار أمر بوقف تشغيل الطائرة.. ولم تقدم لنا أي هيئة طيران مدني أخرى أي بيانات تبرر هذا التحرك".

وأضافت أنه إذا ظهر من مراجعة بيانات حادث تحطم طائرة الخطوط الجوية الإثيوبية أي مشكلة تؤثر على استمرار شهادة صلاحية الطائرة فإن إدارة الطيران الاتحادية ستتخذ على الفور الإجراء المناسب.

كانت نقابة المضيفين الجويين "إيه.إف.إيه - سي.دبليو.إيه" في الولايات المتحدة دعت السلطات المعنية إلى وقف تشغيل الطائرات من طراز "بوينغ 737 ماكس8" في الولايات المتحدة بعد حادث الطائرة الإثيوبية ، وهو الحادث الثاني لهذا الطراز خلال أقل من 5 أشهر.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن بيان النقابة القول إنه على هيئة الطيران الاتحادية الأمريكية "التصرف بشكل حاسم" لاستعادة ثقة الرأي العام في نظام الطيران الأمريكي باعتباره الأكثر أمنا.

وقالت النقابة إنه يجب وقف تشغيل هذه الطائرة مؤقتا حتى يتم تحديث تصميم هذا الطراز من جانب الشركة الأمريكية المنتجة لها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات